العدد : ١٥٠٣٩ - الاثنين ٢٧ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٩ - الاثنين ٢٧ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ رمضان ١٤٤٠هـ

أخبار البحرين

الجمعية الملكية البريطانية للوقاية من الحوادث تكرم الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة والدكتور عبدالرحمن جواهري

الأربعاء ٢٣ يناير ٢٠١٩ - 01:15

تقديرا لجهودهما في نشر ثقافة السلامة على مستوى العالم


في تقدير عالمّي كبير لجهودهما المميزة ودورهما القيادّي الرائد في مجال الصحة والسلامة وحماية البيئة، واعترافًا بنجاحهما في قيادة الشركات البحرينية في مجالي صناعة الغاز والبتروكيماويات لتطبيق منظومة إدارية شاملة هـدفها التحسين والتطــوير المستمر ورفع معدلات الكفاءة والربحية والإنتاجية وتخفيض المصروفات، قرّرت الجمعية الملكية البريطانية للوقاية من الحوادث «RoSPA» اختيار كل من الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة، رئيس شركة غاز البحرين الوطنية (بناغاز)، والدكتور عبدالرحمن جواهري، رئيس شركة الخليج لصناعة البتروكيماويات (جيبك)، سفيرين لجوائز «RoSPA» العالمية.

وفي رسالة خطيّة بعثها السيد Errol Taylor، الرئيس التنفيذي للجمعيّة الملكيّة البريطانيّة للوقاية من الحوادث «RoSPA»، نوّه المسؤول البريطاني بالنجاح الكبير الذي سطره كل من الدكتور الشيخ محمد آل خليفة والدكتور عبدالرحمن جواهري في الالتزام اللافت بأعلى معايير السلامة والصحّة وحماية البيئة، وجعل هذه المبادئ واحدة من أهم قواعد العمل بالشركة الأكثر نجاحًا بالمنطقة، منوهًا بفوز شركتي (بناغاز) و(جيبك) وبكل جدارة بالعديد من جوائز «RoSPA» وبشكل متكرر، بما في ذلك درع السير جورج إيرل المرموق.

وفي خطاب السيد Errol Taylor قال «منذ انضمام الشركتين إلى «RoSPA» قبل خمس وعشرين عامًا مضت، كنت على علمٍ ودراية بالقيادة الملهمة لشركتي (بناغاز) و(جيبك) وإنهما ليستا مجرّد مؤسستين صناعيتين رائدتين على مستوى العالم فيما يتعلق بأنشطتها الصناعيّة والتجارية، ولكنهما كذلك شركتان مثاليتان ونموذجيتان من حيث نهجهما المتعلق بقضايا السلامة والبيئة وخدمة المجتمع».

واختتم حديثه بالتأكيد على أن شركة غاز البحرين الوطنية (بناغاز)، وشركة الخليج لصناعة البتروكيماويات (جيبك) قد تمكنتا، ولسنوات عديدة أن تكرّسا تفوقهما في النهج المتّبع للسلامة سواء داخل مكان العمل أو داخل المجتمع الأوسع، مضيفًا قوله: «معًا، يمكننا إنقاذ المزيد من الأرواح، والعمل على منع المزيد من الإصابات، من خلال مشاركة هذه الخبرة المنقذة للحياة على نطاق أوسع».

وبهذه المناسبة، وجّه اللورد Jordn of Bournville نائب الرئيس في «RoSPA» الدعوة لكل من الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة والدكتور عبدالرحمن جواهري لحضور الاحتفال الكبير الذي أقامته الجمعية بفندق ريتز كارلتون بمركز دبي المالي العالمي بالإمارات العربية المتحدة وذلك يوم الأحد الموافق 20 يناير الجاري.

وفي تعليق لهما على هذا الاختيار قال الدكتور الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة والدكتور عبدالرحمن جواهري أنهما يشعران بالسعادة الغامرة بهذا التكريم العالمي الذي يعد تكريمًا ليس لشركتيهما فحسب، بل للصناعة البحرينية ككل، كما أنه يأتي ليُثبت من جديد المستوى العالمي الرفيع الذي باتت تتمتع به الشركات البحرينية فيما يتعلق بمجال السلامة، معربين عن شكرهما الجزيل للجمعية الملكية البريطانية للوقاية من الحوادث لاختيارهما سفيرين لجوائز «RoSPA» الأمر الذي يعتبرانه تشريفًا وتكليفًا، ومصدرًا للفخر لاثنين من القياديين في قطاع الغاز والبتروكيماويات، مؤكدين إصرارهما على المضي قدمًا في تنفيذ خطط شركاتهم الرامية إلى رفع مستويات الأداء في مجال السلامة والصحة والبيئة والوقاية من الحوادث والتي يتم النظر إليها باعتبارها إحدى ركائزها الإدارية التي تبنى عليها جميع القرارات المتخذة والتي تتطلب قدرًا كبيرًا من المسؤولية والوعي.

وأشارا إلى التشجيع الكبير والدعم اللا محدود الذي تقدمه القيادة الرشيدة إلى إدارة الشركتين وتهيئتها للظروف التي مكنت الشركتين من مواصلة تحقيق نجاحاتهما على جميع الأصعدة، كما نوها بتوجيهات ومتابعة الشيخ محمد بن خليفة آل خليفة وزير النفط, التي كان لها كبير الأثر في الحفاظ على مكتسبات الشركتين في مجالات الإنتاج، والتصدير، والالتزام بقواعد السلامة والصحة المهنية، معربين عن فخرهما الكبير بالسياسات التي يحرص مجلس إدارة الشركتين على اتباعها في مجال السلامة والوقاية من الحوادث.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news