العدد : ١٥٠٩٢ - الجمعة ١٩ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٢ - الجمعة ١٩ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

وزيـرة الصحــة تشيد بالدعـم السخــي مــن عائلــة كانــو للقطــاع الصـــحي

الاثنين ٢١ يناير ٢٠١٩ - 01:15

لدى استقبالها الوجيه محمد بن إبراهيم كانو


استقبلت وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح بمكتبها بديوان الوزارة صباح أمس الاحد الموافق 20 يناير 2019م الوجيه محمد بن إبراهيم كانو بحضور السيد عمار بوبشيت مدير العلاقات والمعايير المؤسسية بشركة إبراهيم خليل كانو، وذلك لمناقشة أوجه التعاون حول تطوير الخدمات الصحية المقدمة في مركز إبراهيم خليل كانو الصحي للتأهيل والعلاج الطبيعي.

وخلال اللقاء أعربت وزيرة الصحة عن عميق شكرها وتقديرها للوجيه محمد إبراهيم كانو على جهوده الكريمة في دعم الخدمات التي تقدمها وزارة الصحة، وبأن جهودهم المتواصلة وتبرعاتهم السخية لمشاريع وزارة الصحة ما هي الا استكمال لمسيرة عائلة كانو الكرام المعطاء في دعم القطاع الصحي في المملكة والاهتمام بتلبية احتياجات المرضى بالمجتمع البحريني من الخدمات الصحية المتخصصة.

إلى ذلك تم التطرق إلى تعزيز أوجه التعاون بين الجهتين، بما ينعكس بدوره بشكل إيجابي على تحسين وتطوير مستوى وكفاءة الخدمات الصحية المقدمة من قبل الوزارة بما يخدم المركز ويلبي احتياجاته، خاصة في ظل الطلب المتنامي على خدمات الرعاية الطبية بالمركز. ومن جهته أكد الوجيه محمد إبراهيم كانو أن مؤسسة إبراهيم خليل كانو لن تتوانى عن استمرار تقديم الدعم اللازم والمطلوب لمساندة مختلف المشاريع الطبية الهامة بوزارة الصحة، معربًا عن تطلعاته بأن تطور خدمات المركز ليقدم الخدمات بشكل أفضل لكل المرضى وتلبية احتياجات الجميع بجودة وتقنية عالية من أجل حياة أفضل. 

وفي ختام اللقاء أشارت الوزيرة «الصالح» إلى الجهود الداعمة للقطاع الصحي التي قدمتها مؤسسة إبراهيم خليل كانو وجسدت بشكل فعلي الشراكة المجتمعية الحقيقية التي تسهم في تحقيق التكامل والتعاون بين القطاعين الحكومي والخاص بشتى المجالات والقطاعات التنموية بالمملكة وبما يعمل على توفير الرعاية الطبية والتأهيلية لشريحة كبيرة من المواطنين والمقيمين، معبرة عن بالغ الشكر والتقدير لعائلة كانو الكرام التي لا تتوانى بتقديم التبرعات السخية لتطوير الخدمات الصحية بمملكة البحرين والعمل على تلبية حاجات المرضى.

يذكر أن مركز إبراهيم خليل كانو الصحي للتأهيل والعلاج الطبيعي يعتبر مثالاً للمراكز التي تقدم الرعاية النوعية المتخصصة من قبل فريق متعدد التخصصات للحالات المرضية التي تجاوزت المرحلة الحادة من العلاج، حيث يقدم المركز الرعاية الطبية، والتأهيلية، والتمريضية، والاجتماعية للمرضى المحولين من مجمع السلمانية الطبي أو مستشفيات وزارة الصحة بعد انتهاء الفترة العلاجية الحرجة، ليتم تأهيلهم وتقديم الخدمات المناسبة لهم أثناء فترة تواجدهم بالمركز، ومن ثم تمكينهم من الانخراط في المجتمع ومواصلة شؤون الحياة اليومية.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news