العدد : ١٥٠٣٣ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٣ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ رمضان ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

«جي إف إتش» تستحوذ على مجمع الأعمال «وستسايد» في لندن

هشام الريس.

الخميس ١٧ يناير ٢٠١٩ - 01:15

المجموعة تواصل التوسع في محفظتها العقارية المدرة للدخل على المستوى الدولي


أعلنت أمس مجموعة جي إف إتش المالية («جي إف إتش» أو «المجموعة») الاستحواذ على مجمع مكاتب «وستسايد»، الذي يحتل موقعا متميزا في منطقة هيمل هامبستد في شمال لندن بالقرب من طريق إم25 الدائري، وهو أحد الطرق الرئيسية التي تحيط بمدينة لندن.

يتكون المجمع من أربعة مبان للمكاتب الفاخرة المصنفة ضمن الفئة «أ»، بمساحات مكتبية معاصرة تقدر بحوالي 200 ألف قدم مربعة وتقع على جانب «غراند يونيون كانال»، كما يوفر العديد من مواقف السيارات، مع سهولة الوصول إلى منطقة وسط لندن. ونظرا إلى قربه من مطاري هيثرو ولوتن، يعتبر هذا الموقع مثاليا لمقار الشركات الوطنية والدولية. كانت نسبة الإشغال في العقار عند الاستحواذ بمقدار 96% إذ يشغله مجموعة متنوعة من كبار المستأجرين ذوي الجدارة الائتمانية الذين ينتمون إلى مختلف القطاعات.

سوف تعمل شركة «وركمان إل إل بي» بصفة المدير العقاري لـ«وستسايد»، وهي تعتبر أكبر شركة مستقلة متخصصة في إدارة العقارات التجارية، وأكبر مؤسسة لاستشارات المباني في المملكة المتحدة، إذ تقوم حاليا بإدارة أكثر من 4300 عقار و20 ألف مستأجر عبر المملكة المتحدة، كما يتجاوز عدد موظفيها 250 موظفا في سبع مكاتب في المملكة المتحدة ومكتب واحد في باريس.

وتصل قيمة المعاملة إلى 39.2 مليون جنيه إسترليني ستمتلك المجموعة منها ما نسبته 5% بينما ستخصص النسبة الباقية لعملاء المجموعة، ومن المتوقع أن يحقق هذا الاستثمار عوائد مجزية على مدى فترة الاستثمار بالنظر إلى معدل سعر الصرف المنخفض للجنيه الإسترليني وقت الاستحواذ على العقار.

وتعليقا على هذا الاستحواذ، صرح هشام الريس الرئيس التنفيذي لمجموعة جي إف إتش المالية بقوله: «نحن سعداء بإعلان هذا الاستثمار في السوق العقاري بالمملكة المتحدة، بما يتماشى مع توجهنا لإنشاء محفظة عقارية قوية مدرة للدخل في الأسواق الواعدة مثل المملكة المتحدة والولايات المتحدة. من المؤكد أن موقع (وستسايد) المتميز وما يوفره من مكاتب عالية الجودة، فضلا عما يضمه من مستأجرين متنوعين، يجعل منه فرصة استثمارية رائعة لمجموعة جي إف إتش والمستثمرين، في وقت يتمتع فيه الجنيه الإسترليني بمعدلات جذابة. نحن مسرورون بتنفيذ هذه المعاملة التي يتوقع أن تؤثر بشكل إيجابي على النتائج المالية للمجموعة، كما ستعزز قدرتنا على توفير توزيعات وعوائد مجزية على المستثمرين».

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news