العدد : ١٥٠٣٣ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ رمضان ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٣٣ - الثلاثاء ٢١ مايو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ رمضان ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

دلمونيا ترسي مناقصة الاعمال الأولية للقناة والمرسى

السبت ١٢ يناير ٢٠١٩ - 12:16

أعلنت شركة الإثمار للتطوير، الشركة المسؤولة عن تطوير جزيرة دلمونيا البحرين، عن تعيين شركة NSCC إنترناشونال، ومقرها أبوظبي، لإنجاز الأعمال الأولية من القناة المائية الكبرى ومرسى جزيرة دلمونيا في مملكة البحرين. وستصل القناة بين طرفي الجزيرة في مسار نصف دائري، لتجعل منها أكبر قناة مائية في المملكة، كما ستوفر القناة إطلالات رائعة للعقارات المحيطة بها في دلمونيا، وتوفر أحد أطول المنتزهات لسكان الجزيرة وزوارها.

وفي هذا الصدد، قال الرئيس التنفيذي لشركة الإثمار للتطوير، السيد محمد خليل السيد: "عقب عملية مناقصة سادتها منافسة حادة، يسر شركة الإثمار للتطوير أن تكلف شركة إنترناشونال بمهام تنفيذ الأعمال الأولية من المشروع. إذ تتمتع شركة NSCC إنترناشونال بمكانة مرموقة في قطاع المقاولات، حيث تتخصص في مجالات هندسة الأساسات، وتحسين خواص التربة، والأعمال المدنية البحرية، والحفر الأفقي الموجه. ويتضمن سجل الشركة الحافل تنفيذ العديد من المشاريع في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي حيث نفذت مشاريع في أبوظبي ودبي وشاركت في بناء برجين في خليج البحرين."

وبهذه المناسبة قال مدير مشروع دلمونيا، السيد جان كلود بيجاني: "تشتمل الأعمال المسندة إلى شركة NSCC انترناشونال في دلمونيا على تحسين وتسوية التربة وأعمال الركائز المتصلة، وغيرها من الأعمال التي تمهد لإنشاء القناة الكبرى، التي سيبدأ العمل بها لاحقاً بعد تنفيذ مرحلة الأعمال الأولية. وتبلغ قيمة هذا العقد 4.5 ملايين دولار أمريكي، وبدأ العمل في المشروع في منتصف ديسمبر 2018، ومن المفترض أن يكتمل في منتصف مارس 2019."

وتعتبر القناة المائية الكبرى ومرسى دلمونيا عنصراً أساسياً لتطوير الجزيرة، حيث ستشتمل على مسارات للتنزه ونوافير وجدران مائية وشلالات وممرات تمشية ومنصات لتأمل الإطلالات الرائعة. ويبلغ طول القناة المائية الكبرى 1.7 كم ويمتد عرضها من 15 إلى 35 متراً على طول القناة. وسيتم ضخ مياه البحر حول منتصف القناة لتنساب المياه بفعل الجاذبية في اتجاهين متعاكسين في كامل القناة.

وقال السيد محمد خليل السيد: "تتطلع شركة الإثمار للتطوير والمساهمون في دلمونيا إلى التنفيذ السلس في الوقت المحدد لهذه الأعمال كي تتمكن شركة الإثمار للتطوير من متابعة بقية أعمال إنشاء القناة الكبرى والمرسى." واختتم تصريحه بقوله: "بعد فتح المجال أمام شراء العقارات في دلمونيا لغير المواطنين، والعدد المتزايد للسكان فيها، أصبحت هذه الجزيرة تجتذب الآن المزيد من الاهتمام بوصفها إحدى أبرز الوجهات المفضلة في البلاد."

بدوره، قال السيد خليل النوري، الرئيس التنفيذي لشركة NSCC إنترناشونال: "يشرفنا الفوز بهذا العقد في هذه المرحلة بالغة الأهمية من المشروع. وتؤكد المشاريع الكبرى العديدة التي نفذتها NSCC في منطقة دول مجلس التعاون الخليجي والبحرين على خبرتنا العريقة."

وقال عصام الخوري، نائب رئيس شركة NSCC إنترناشونال والمشرف على مشروع الأعمال الأولية: "يحرص فريق NSCC بقيادة حازم نور، مدير المشروع، على إظهار قدراته التي لا تضاهى. وعقب العمل عن كثب مع فريق شركة الإثمار للتطوير في الأشهر القليلة الماضية، فإنني واثق للغاية من تحقيق أهداف المشروع."

واكتملت المرحلة الثانية من أعمال البنية التحتية في دلمونيا في ديسمبر 2017، وأسندت شركة الإثمار للتطوير المرحلة الثالثة والأخيرة من أعمال البنية التحتية في بداية 2018، لتضمن توافر جميع الخدمات للمطورين في الجزيرة وأوائل المقيمين بها. ومع بدء أعمال القناة المائية الكبرى والمرسى، ينتظر الجميع أن تكشف شركة الإثمار للتطوير والمساهمون في دلمونيا عن مشروع جديد في دلمونيا العام القادم، ومن المتوقع أن يكون لهذا المشروع دور كبير في جعل دلمونيا الوجهة المختارة للمقيمين والمستثمرين في مملكة البحرين.

ومع اكتمال أعمال التطوير في الجزيرة، تقدم دلمونيا مجموعة من المشاريع السكنية والتجارية، بما في ذلك مشروع "ذا تريجر" التابع لشركة "بن فقيه للاستثمار العقاري"، ومشروع "أسنس أوف دلمونيا" التابع لـ "مجموعة أحمد القائد". وتتضمن المشاريع التي يتم إنشاؤها الآن مشروع "كانال فيو" التابع لشركة "نسيج"، و"الحدائق المعلقة" التابعة لـ"مجموعة أحمد القائد"، و"منتجع التجارية" التابع لـ"الشركة التجارية للتطوير العقاري" الكويتية ، ومجمع دلمونيا، وهو مركز ترفيهي لجميع أفراد العائلة، من المتوقع إنجازه في ديسمبر 2019.

ويمثل مشروع دلمونيا، الذي تقدر تكلفته بـ 1.6 مليار دولار أمريكي، مشروعاً متعدد الاستعمالات تم تطويره على جزيرة اصطناعية قبالة ساحل المحرق، ليوفر بذلك بيئة متميزة ومُصممة خصيصاً لتعزيز الرفاه الصحي الشامل، حيث ستضم دلمونيا مناطق سكنية فاخرة وفنادق ومرافق للترفيه والتسوق وسط بيئة صحية متكاملة. الجدير بالذكر أن مشروع دلمونيا، وهي جزيرة اصطناعية تبلغ مساحتها 125 هكتاراً، يتم إدارتها من قبل شركة الإثمار للتطوير، وهي شركة تابعة ومملوكة بالكامل لبنك الإثمار، وهو بنك تجزئة إسلامي يتخذ من البحرين مقراً له وأسهمه مدرجة في كل من بورصة البحرين وسوق الكويت للأوراق المالية ويلعب دور مدير الاستثمار لصندوق دلمونيا للتطوير. وحضر توقيع العقد كل من السيد محمد خليل السيد، الرئيس التنفيذي لشركة الإثمار للتطوير، والسيد خليل الخوري، الرئيس التنفيذي لشركة NSCC إنترناشونال، مع عدد من الممثلين عن الشركتين.

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news