العدد : ١٥٥٢٤ - الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٢٤ - الأربعاء ٢٣ سبتمبر ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٢هـ

زاوية حرة

حسين صالح

الصناديق طردت مَن أفلسونا!!

شهدت الانتخابات البحرينية عدة مفاجآت: أولها كثافة الإقبال على التصويت.. وثانيها فوز المرأة بعشرة مقاعد في الانتخابات بشقيها.. وهنا تعتبر مشاركة وفوز المرأة نتيجة إيجابية، إلا أن المفاجأة الثالثة هي الأكثر أهمية وسعادة ما بعدها سعادة على الإطلاق، ألا وهي خسارة مرشحي الجمعيات الإسلامية بأشكالها المختلفة؛ إذ لم يصل منهم سوى أربعة فقط إلى البرلمان!

 ويعدُّ خروج هذه الجمعيات من المشهد انتصارًا للمواطن البحريني الذي اختار الأفضل من بين المرشحين.. وفي رأيي أن من أبرز أسباب فشل رجال الدين هو وقوفهم بشكل مَقيت مع القرارات والقوانين التي تصدر ضد المواطن.. ونفاقهم المُبتذل.. هؤلاء يضحكون على الناس باسم الدين، لكن في نهاية المطاف تم كشفهم وطردهم من البرلمان!!

خسارةُ معظم النواب السابقين في الانتخابات أسعدت جميع المواطنين؛ ذلك لأن الناخبين قالوا كلمتهم من خلال الصناديق: «لن نرشح هؤلاء الذين وقفوا في صف من يريد إفراغ جيوبنا وإفلاسنا»!! 

إقرأ أيضا لـ"حسين صالح"

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news