العدد : ١٤٨٤٤ - الثلاثاء ١٣ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٥ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨٤٤ - الثلاثاء ١٣ نوفمبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٥ ربيع الأول ١٤٤٠هـ

العلم والصحة

القفاز الذكي.. وسيلة جديدة لتوصيل أصوات الصم والبكم

الثلاثاء ٢٣ أكتوبر ٢٠١٨ - 11:33

ترتدي الباحثة هديل أيوب قفازا أسود اللون في يديها، وتبدأ في أداء بعض حركات لغة الإشارة التي قد تبدو عديمة المعنى أمام العين غير المدربة، ولكنها ما أن تضغط على زر صغير في رسغها، حتى ينبعث من ميكروفون صغير صوت يقول «هيا بنا نرقص». 

ونقل الموقع الإلكتروني «تيك إكسبلور» المتخصص في التكنولوجيا عن هديل الباحثة في مجال تقنيات مساعدة المعوقين بجامعة لندن البريطانية والتي تبلغ من العمر 36 عاما قولها: «حلمي هو أن أعطي صوتا لمن لا يستطيع أن يتحدث».

ويستطيع القفاز الذي ابتكرته هديل تحويل حركات لغة الإشارة إلى كلمات منطوقة يتم تحويلها إلى ميكروفون خاص، بحيث تخرج في لغة يفهمها الجميع من دون الحاجة إلى الإلمام بحركات لغة الإشارة، ومن ثم، يستطيع الصم والبكم توصيل أصواتهم إلى العالم من دون عناء. 

وتأتي هذه النوعية من المبادرات التكنولوجية في الوقت الذي تشير فيه تقديرات منظمة الصحة العالمية إلى أن عدد الأشخاص الذين سوف يكونون بحاجة إلى وسائل مساعدة تتنوع بين المقاعد المتحركة ووسائل التخاطب المختلفة سوف يتضاعف إلى نحو ملياري شخص بحلول عام 2050. 

وتحاول شركات التكنولوجيا العملاقة مثل مايكروسوفت وجوجل تحفيز العمل والابتكار في هذا المجال؛ إذ توفران منحا علمية بقيمة 45 مليون دولار للمطورين الذين يعملون في مجال الأجهزة المساعدة. وتأمل مايكروسوفت في تحديد المشروعات الواعدة في هذا المجال بحيث يمكن توظيفها في نهاية المطاف في صورة خدمات متاحة واسعة النطاق. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news