العدد : ١٥٠٩٢ - الجمعة ١٩ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٢ - الجمعة ١٩ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

المال و الاقتصاد

القائد: الاقتصاد الإبداعي هو الثروة الحقيقية التي تنشدها الدول

الأحد ٢١ أكتوبر ٢٠١٨ - 01:15

خلال افتتاح ملتقى «الشباب والتكنولوجيا» الرابع 

دعوة الشباب إلى المساهمة في الاستراتيجية الجديدة للحكومة الإلكترونية


  دعا الرئيس التنفيذي لهيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية محمد علي القائد، راعي ملتقى الشباب والتكنولوجيا الرابع، الشباب إلى المشاركة بصوتهم في رسم المستقبل، من خلال تقديم أفكارهم ورؤاهم للاستراتيجية الجديدة للحكومة الإلكترونية المقرر تنفيذها خلال الأعوام 2019-2021، بما يجعلها تصب في مجال خدمة الشباب وتعزز تبينهم لمفهوم التحول الإلكتروني وصناعة اقتصاد المعرفة. 

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها بحفل افتتاح أعمال الملتقى السنوي الرابع الذي تنظمه جمعية الشباب والتكنولوجيا تحت عنوان (اقتصاد المعلومات)، بالشراكة الاستراتيجية مع (تمكين)، والذي اقيم في فندق ويندهام غراند بمنطقة خليج البحرين.

وأكد القائد على ضرورة الإدراك أننا بتنا في عصر أصبحت فيه المعرفة هي المحرك الأساسي الذي يقود للمنافسة، فالثروات لم تعد معيارًا لغنى الدول وقدرتها على التنافس، بل بات الاقتصاد الإبداعي هو الثروة الحقيقية التي تنشدها دول العالم، لدوره في المساهمة في زيادة الناتج المحلي واستقطاب رؤوس الأموال وتوفير فرص عمل جديدة برواتب مجزية. وقال القائد إن حكومة مملكة البحرين قد تبنت ضمن برنامج عملها مجموعة من المبادرات لدعم الابتكار والتحول الإلكتروني، وانعكاسًا لهذا التوجه، عملت على تأهيل الكفاءات الوطنية، وتأسيس الحاضنات العلمية، وتخصيص ميزانيات عبر (تمكين) لدعم المشاريع الشبابية الطموحة، وتعزيز المبادرات في إنشاء المؤسسات الصغيرة والمتوسطة المعنية بتقنية المعلومات، إلى جانب استقطابها لكبرى الشركات العالمية العاملة في مجال تقنية المعلومات كشركة (أمازون ويب سيرفسس).

وأشاد القائد بمبادرات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، قائد الحرس الملكي البحريني رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية، والتي كان آخرها الاستغناء عن المنتجات المكتبية الورقية واستبدالها بوسائل التكنولوجيا الحديثة. 

من جانبه، قدم رئيس جمعية الشباب والتكنولوجيا علي عبدالرحمن جناحي عرضًا تعريفيا عن الجمعية، وأهدافها المرتبطة بتحويل المجتمع إلى مجتمع منتج للتكنولوجيا عوضًا عن مجتمع مستهلك لها، مشيرًا إلى أن تمكين الشباب تقنيًا يدعم توجه مملكة البحرين في تحقيق التحول الرقمي. 

وخلال جلسات المنتدى، تطرق رئيس مكتب ترويج الاستثمار والتكنولوجيا في المركز الإقليمي العربي للتدريب على ريادة الأعمال والاستثمار التابع لمنظمة الأمم المتحدة للتنمية الصناعية «اليونيدو»، د. هاشم حسين إلى النموذج البحريني العربي لتنمية رواد الأعمال وترويج الاستثمار، وكان لعبيدلي العبيدلي مؤسس ورئيس جمعية الشركات البحرينية للتقنية (BTECH) كلمة حول دور اقتصاد المعلومات في تنمية المؤسسات متناهية الصغر والصغيرة.

فيما تناولت الجلسة الثالثة دور تقنية المعلومات والاتصالات في الاقتصاد في السابق والحاضر قدمها مدير خدمات الأعمال في «بنفت» أحمد المهري، واختتم المنتدى بجلسة نقاشية حول دعم رواد الأعمال في مملكة البحرين والصعوبات التي تواجههم، شارك فيها كل من مدير مركز حاضنة الأعمال بجامعة البحرين عصام جناحي، ومدير مشاريع تنمية الثروة البشرية بتمكين محمد أحمدي، ورائد الأعمال ومؤسس ومطور الألعاب بـ Regnum Studio محمود السرحاني، وأدارها الأستاذ المساعد بكلية تقنية المعلومات في جامعة البحرين فيصل حماد.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news