العدد : ١٤٨١٥ - الاثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٠هـ

العدد : ١٤٨١٥ - الاثنين ١٥ أكتوبر ٢٠١٨ م، الموافق ٠٦ صفر ١٤٤٠هـ

نقرأ معا

ضايا محلية وعربية ودولية في «تأملات مواطن»

الثلاثاء ٠١ مايو ٢٠١٨ - 11:39

صدر حديثا من تأليف حسن علي البنفلاح كتاب «تأملات مواطن» الكتاب يناقش في سبعة أقسام عددا كثيرا من القضايا المحلية والعربية والدولية.

المؤلف في تقديمه للكتاب عرف بأهم القضايا التي تناقشها أقسامه السبعة على النحو الآتي:

القسم الأول: اشتمل على تأملات موضوعية خصت الشأن المحلي بالدرجة الأولى، كان أهمها مجموعة المقالات التي تطرقت إلى مقاصد الحوار السياسي الذي تم بين أطياف مجتمعية متعددة المناحي لمناقشة وتحليل مختلف الأحداث السياسية والأمنية التي جرت أفعالها في مملكة البحرين خلال عام 2011 وما بعده واستمرت فترة زمنية لم تطل.

كما طرحت بعض تأملات هذا القسم نظرة الكاتب نحو جدية الدولة في معالجة التجاوزات المالية والإدارية في أداء الجهاز الحكومي، والكيفية المتوقع اتباعها في صون الوطن من الإرهاب، كذلك مشاكل التواصل بين المسؤولين في الجهازين العام والخاص مع المواطنين.

القسم الثاني: اختص بتأملات تتعلق بالقيم الإنسانية وركزت على قيمة العدل باعتباره أعظم القيم في كل العصور، ذلك أن فقده أو ضياعه أو تجاهله له أثر سلبي كبير على حياة البشر في العالم بأسره، وأن آثار عدم تطبيقه التطبيق الصحيح تكون مدمرة لمعظم الشعوب التي عايشت الظلم سنوات طوالاً مع حكامها وأنظمة حكمها ضمن مختلف المناخات السياسية والاجتماعية والاقتصادية والأمنية، حيث لا يخفى على كل ذي عقل أنه بفقدان البشرية هذه القيم الإنسانية ستؤول الحياة السعيدة الهانئة إلى فوضى وعدم استقرار، ويصبح مآلها الضياع والتأزم في كل مساراتها.

القسم الثالث: تأملاته التي تدور حول مسائل مهمة تراوحت بين الشأن المحلي والخليجي والإقليمي، وكان من أهمها ما جرت أحداثه على الساحة العربية وسمي اعتباطا «ثورات الربيع العربي» كان من نتائجه دمار العالم العربي.

القسم الرابع: خص بتأملاته الشأن العربي الإسلامي والدولي، بادئا بإلقاء نظرة فاحصة على الكيفية التي ينظر بها الغرب إلى العرب والمسلمين، كذلك النظرة المعاكسة في الاتجاه، أي الكيفية التي ينظر بها العرب والمسلمون إلى الغرب. كما تطرقت تأملات هذا القسم إلى المفهوم الشامل للسلطة الرابعة (مجازا) أي الصحافة والإعلام بكل وسائلها العاملة في الساحة العالمية كما يراه الكاتب من وجهة نظره.

القسم الخامس: أظهرت تأملاته بعض الرؤى حول الإدارة المنضبطة والرقابة الفعّالة وأهميتهما في عالمنا الحاضر، وبالذات قيمة تطبيق العدل في تأدية المسؤولية الإدارية والرقابية أثناء تنفيذ الأعمال، وتقييم التصرفات في الحياة العملية كمسؤولية وأمانة يتحملها المسؤولون عامة أيًّا كان نوع الأمانة التي يحملونها في أعناقهم.

القسم السادس: تطرقت تأملاته إلى حياة البشر كموضوعات لها دلالاتها وأهميتها من حيث إنها تتصل بحياة الإنسان كمسألة سن الأربعين في حياة الإنسان، والنعم العظيمة التي قد تتوافر لدى الإنسان ولكنه لا يعرف قيمتها إلا عندما يفتقدها، إضافة إلى مشاهد انطباعية تكونت لدى الآخرين عن العالم العربي بعد أن عايشوه والتصقوا بأهله زمالة وصداقة ومحبة وتآلفا.

القسم السابع والأخير: تأملت موضوعاته شؤونا دينية وإيمانية في محاولة لفهم قواعدها وإدراك مبادئها والأخذ بقيمها وأسسها ونوعية توجهاتها، فهي تتطرق إلى الإيمان بصوره العميقة المؤثرة في نفوس البشر، ثم تعزز هذا الإيمان بالقرآن العظيم الدستور الكوني والمعجزة الخالدة في حياة البشر.

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news