العدد : ١٥٠٧٠ - الخميس ٢٧ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ شوّال ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٧٠ - الخميس ٢٧ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٤ شوّال ١٤٤٠هـ

الخليج الطبي

الدكتور شادي سماوي لـ «الخليج الطبي»: التقويم السريع طفرة جديدة في مجال تقويم الأسنان 

الثلاثاء ٢٠ مارس ٢٠١٨ - 01:30

يهدف تقويم الأسنان إلى إصلاح عيوب اتساق الأسنان أو إطباقها على بعضها البعض. ولعل من أبرز عيوب التقويم هو طول المدة الزمنية المستغرقة لإصلاح الأسنان الأمر الذي دفع العلماء إلى ابتكار ما يعرف «بالتقويم السريع» الذي يعد طفرة جديدة لإصلاح عيوب الأسنان في اقل فترة ممكنة، فما هي الحالات التي تصلح لإجراء التقويم السريع؟ وهل هو ثابت أم متحرك؟ وهل هو شفاف أم يحمل الشكل القديم للتقويم؟؟؟ كل تلك التساؤلات يجيب عنها الدكتور شادي سماوي استشاري تقويم الأسنان بمركز دكتورة ريم بوقري للأسنان والتجميل. 

في البداية أوضح الدكتور شادي ان التقويم السريع هو أحدث أنواع التقويمات وما يميزه عن غيره من التقويمات التقليدية انه سريع وشفاف ومتحرك ويمكن تحريكه وتنظيفه كما يمكن خلعه أيضا اثناء الأكل أو في حال وجود مناسبة خاصة، ويتميز هذا التقويم عن نظيره التقليدي بقصر المدة الزمنية المستغرقة في العلاج خاصة وأنه تقويم نشط يقوم بتحريك الأسنان بصورة يومية ويتفاعل مع الأسنان بصورة مستمرة. 

ويكمل الدكتور شادي ان التقويم السريع يمكنه ان يحرك سنا دون الآخر (selective) كما يمكنه علاج مشكلات عدة في الأسنان في فترة زمنية قصيرة, ففي الحالات البسيطة يستغرق من 6 إلى 9 أسابيع وفى بعض الحالات الطبية المعقدة قد يصل إلى 6 أشهر. 

ويقدم الدكتور شادي نصائح لقراء «الخليج الطبي» حول الحالات التي يمكن علاجها عن طريق التقويم السريع والتي من بينها:

«1» 

نمو ضرس العقل 

فنمو ضرس العقل قد يؤدي إلى تزاحم في الأسنان الأمامية مما يجعل المريض يحتاج إلى تقويم لفك هذا الازدحام بالفك ويساعد التقويم السريع على علاج تلك الحالة بمنتهي اليسر وفى مدة زمنية قصيرة. 

«2»

عدم ارتداء مثبت

 ما بعد التقويم

فبعد عمل التقويم يحتاج المريض إلى ارتداء المثبت فترة زمنية يحددها الطبيب وفقا لحالة المريض. وفى حالة عدم ارتداء هذا المثبت قد تحدث تشوهات جديدة في الأسنان. ويساعد التقويم السريع في علاج تلك التشوهات وفى علاج مشاكل الأسنان باختلاف أنواعها. 

«3»

فراغات بين الأسنان

فوجود الفراغات بين الأسنان من الأمور المزعجة التي تطلب إجراء تقويم. وقد يحدث هذا الأمر بصورة طبيعية نتيجة التقدم في العمر أو نتيجة الإصابة بالتهابات اللثة ويساعد التقويم السريع في علاج تلك المشكلة وتحريك الأسنان من جديد لسد تلك الفراغات. 

«4»

تراكم الأسنان

فتراكم الأسنان بعضها فوق بعض من المشكلات الشائعة التي تتطلب التقويم. وفى الماضي كان المريض يحتاج الى سنوات لعلاج التراكم عن طريق التقويم التقليدي اما الآن فيمكن علاج تلك المشكلة عن طريق تحريك فقط للأسنان المتراكمة خاصة وان التقويم السريع يمكنه تحريك أسنان دون الأخرى. 

«5» 

بروز الأسنان

سواء بروز الأسنان من الفك العلوي أو السفلي فيمكن للتقويم السريع ان يقوم بإعادة الأسنان إلى وضعها الطبيعي لتتم عملية الإطباق بين الفكين بصورة طبيعية ولا يستغرق الأمر المزيد من الوقت خاصة وهو يقوم بدفع الأسنان كل يوم. 

كلمات دالة

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

لا تتردد في إعطاء تعليقك ومشاركة رأيك

الاسم:
النص:
تبقى لديك (600حرف

aak_news