العدد : ١٥٤٤١ - الخميس ٠٢ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١١ ذو القعدة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٤١ - الخميس ٠٢ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١١ ذو القعدة ١٤٤١هـ

عربية ودولية

العبــادي يكشـــف عـن خفـــايا زيـــارتــه لواشنــــطن: ســألوني عن علاقتنا بــإيران ومـصير الحــشد الشـعـبـي

بغداد/د. حميد عبدالله

الجمعة ٣١ مارس ٢٠١٧ - 03:00



نقل نائب في البرلمان العراقي جوانب من اللقاء الخاص الذي جمع رئيس الوزراء حيدر العبادي مع رؤساء الكتل السياسية في البرلمان، ونقل النائب عن محافظة الانبار فارس الفارس الذي حضر الاجتماع نقل عن العبادي قوله: ان الأمريكان سألوه عن موضوعين مهمين، هما طبيعة العلاقة التي تربط العراق بإيران ومصير الحشد الشعبي بعد انتهاء العمليات العسكرية في الموصل.
وبين الفارس ان العبادي ابلغ الحاضرين انه ملتزم بنصوص الدستور العراقي الذي يحصر السلاح بيد الدولة، وهذا يتطلب توزيع عناصر الحشد الشعبي على الوحدات العسكرية كأفراد وليس كفصائل مسلحة، ما يعني ان الحشد الشعبي ككيان مسلح سوف يذوب داخل المؤسسة العسكرية والاجهزة الامنية، وهو ما يرفضه قادة المليشيات الذين يصرون على بقاء مليشياتهم كمجاميع مسلحة لها كيانات خاصة. وبحسب النائب الفارس فإن العبادي، كما يبدو، اعطى التزامات للجانب الأمريكي بإنهاء المظاهر المسلحة في العراق، وحصر السلاح بيد الدولة، ما يعني حل المليشيات، وتحويل عناصرها إلى منتسبين في الاجهزة الامنية كلٌّ بحسب تحصيله الدراسي واستحقاقه.
وبين الفارس ان العبادي ابلغ الحاضرين انه تعاقد خلال زيارته لواشنطن مع شركتين امنيتين أمريكيتين لتأهيل الطريق الدولي السريع الممتد من ميناء أم قصر في البصرة إلى منذ طريبيل على الحدود العراقية الاردنية، وأن العمل بهذا المشروع سيبدأ قريبا، مبينا ان الشركتين الأمريكيتين ستوفران حماية امنية على امتداد الطريق البالغ طوله اكثر من 1300كم، وستعتمدان في ذلك على ابناء المحافظات التي يمر بها الطريق، من بينها مدينتا الرمادي والفلوجة في رسالة تطمين من الحكومة إلى ابناء هذه المدن وكتمهيد للبدء بعملية مصالحة سياسية ومجتمعية واسعة. من جانبه استبعد النائب الشيعي المقرب من المالكي جاسم محمد جعفر فكرة حل الحشد الشعبي، مؤكدا ان العبادي سيقلص أعداد عناصر الحشد وسيبقي على الاسلحة الخفيفة فقط بحوزة الفصائل المسلحة. وبين جعفر ان سيناتورا أمريكيا هو من سأل العبادي عن مصير الحشد الشعبي وليس الرئيس ترامب، مرجحا ان العبادي سيضطر إلى إعادة هيكلة الحشد وليس حله.





كلمات دالة

aak_news