العدد : ١٥٢١٠ - الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الأول ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢١٠ - الخميس ١٤ نوفمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٧ ربيع الأول ١٤٤١هـ

عربية ودولية

مـــســــؤول أمـــريــكــي كــبـــيـــر:
إدارة ترامب ستعاقب إيران لدعمها المعارضين الشيعة في البحرين

الخميس ٠٩ فبراير ٢٠١٧ - 03:00



واشنطن- رويترز: قال مسؤول أمريكي كبير يشارك فيما وصفه بأنه مراجعة واسعة للسياسة تجاه إيران: «تعتبر الإدارة الجديدة إيران أوضح خطرا على المصالح الأمريكية وتبحث عن سبل للضغط». وأضاف: إنه بدلا من تمزيق الاتفاق النووي، فإن البيت الابيض قد يتجه إلى معاقبة إيران على دعمها لجماعة «حزب الله» الشيعية اللبنانية والمقاتلين الحوثيين في اليمن وبعض القوى الشيعية في العراق، وكذلك دعمها الخفي لشيعة يعارضون النظام في البحرين وهجمات إلكترونية على السعودية. وصرح مسؤولون أمريكيون بأن ادارة الرئيس دونالد ترامب تبحث اقتراحا قد يؤدي إلى إدراج الحرس الثوري الإيراني في قائمة التنظيمات الإرهابية. وقال المسؤولون إنه تم أخذ رأي عدد من الوكالات الأمريكية بشأن مثل هذا الاقتراح الذي سيضاف -إن تم تنفيذه- إلى الإجراءات التي فرضتها الولايات المتحدة بالفعل على أفراد وكيانات مرتبطة بالحرس الثوري الإيراني. ولم تطلع رويترز على نسخة من الاقتراح الذي قد يجيء في شكل أمر تنفيذي يحمل توجيهات لوزارة الخارجية ببحث تصنيف الحرس الثوري الإيراني كجماعة إرهابية. ومن غير الواضح ما إذا كان ترامب سيوقع أمرا كهذا. ولم يرد البيت الابيض على الفور على طلب التعليق.
وأدرجت الولايات المتحدة بالفعل عشرات الكيانات والأشخاص على قائمة سوداء بسبب ارتباطها بالحرس الثوري. وفي عام 2007 صنفت وزارة الخزانة الأمريكية فيلق القدس التابع للحرس الثوري والمسؤول عن عملياته في الخارج كجماعة إرهابية. من ناحية أخرى، أعرب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عن استغرابه ردود فعل «الكارهين» له، الذين جُنَّ جنونهم لعلاقته بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين، على الرغم من أنه لم يعقد أي اتفاقات مع روسيا، بينما لم يحركوا ساكنا حينما لجأ الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما إلى عقد اتفاق مع إيران، راعية الإرهاب الأولى في العالم. جاء ذلك خلال تغريدة للرئيس ترامب على «تويتر».



كلمات دالة

aak_news