العدد : ١٥٤٨٥ - السبت ١٥ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٥ ذو الحجة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٨٥ - السبت ١٥ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٥ ذو الحجة ١٤٤١هـ

قضـايــا وحـــوادث

الحبس 3 سنوات والإبعاد لطبيب بنغالي لممارسة المهنة في عيادة غير مرخص بها

الأربعاء ٠٨ فبراير ٢٠١٧ - 03:00



حكمت المحكمة الكبرى الجنائية الثانية برئاسة القاضي بدر العبدالله وعضوية القاضيين وجيه الشاعر وعمر السعيدي وأمانة سر إيمان دسمال، بتأييد حبس طبيب بنغالي 3 سنوات، وإغلاق عيادته غير المرخص بها ومصادرة المضبوطات وابعاده عن البلاد.
كان بلاغ قد ورد يفيد بأن المتهم (50 سنة) يزاول مهنة الطب في مكان غير مرخص به من الجهات المعنية، حيث قام بفتح شقته كعيادة يستقبل فيها المرضى، الذين يقوم بالكشف عليهم ووصف العلاجات لهم، وأنه يقيم في البلاد بطريقة غير مشروعة.
وبناء على البلاغ توجه عدد من أفراد الإدارة العامة للمباحث والأدلة الجنائية إلى شقته وتمت مشاهدته وهو يعالج المرضى، دون ترخيص فتم القبض عليه.
اعترف المتهم انه حضر إلى البحرين عام 2007 بتأشيرة عمل على كفالة مستشفى (خاص)، حتى تم الاستغناء عنه لوجود مشكلة في استقدام اشخاص من الجنسية البنغالية ثم عمل لدى اكثر من مستشفى خاص، وفي اخر مكان عمل بدوام جزئي لمدة ثلاثة أشهر وبسبب عدم صرف رواتبه وتراكم الديون عليه ترك العمل وقبل ثلاثة اسابيع من القبض عليه فتح شقته واستخدمها كعيادة يعالج فيها المرضى وهم من الجنسية البنغالية ويعرفونه لأنه من نفس جنسيتهم.
وقال إنه كان يحقنهم بالأبر والمسكنات وأدوية الحساسية التي يحضرها من صيدلية آخر مركز طبي عمل لديه فتحصل خلال تلك الفترة على 130 دينارا، كما قرر أن عليه تهم في قضيتين مماثلتين في وقت سابق.
فوجهت له النيابة أنه في 16 أكتوبر 2016، زاول مهنة الطب البشري وأدار عيادة وانشأ وأدار مركزا صيدليا، كما انه زاول مهنة الصيدلة وحاز وعرض للبيع أدوية غير مسجلة بدفاتر الجهة المختصة وكل ذلك من دون ترخيص.
ضبط بحوزته 280 دينارا بحرينيا و750 فلسا، 11 ريالا سعوديا، 1 ريال قطري، 5 دراهم إماراتية قال ان بعضها ملك له والبعض الآخر من مجموعة من المرضى.
وبتفحص صحيفة اسبقياته تبين ان عليه 3 قضايا من ضمنها هذه الواقعة، إذ اتهم بجلب ادوية ومستحضرات الصيدلة من غير مراكز الصيدلة من دون ترخيص واخرى حاز فيها مواد مخدرة بقصد التعاطي فحكم عليه فيها بالحبس لمدة 6 اشهر والمصادرة.


كلمات دالة

aak_news