العدد : ١٥٠٩٠ - الأربعاء ١٧ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٤ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩٠ - الأربعاء ١٧ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٤ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

مصارحات

إبـــراهيـــم الشيــــــــخ

eb.alshaikh@gmail.com

استهداف حقير لن يتوقف



تمر بنا الأعياد تلو الأعياد، والأفراح تلو الأتراح، ولا تزال هذه الأمة مستهدفة في وجودها وحدودها. مستهدفة في أبنائها وأمنها واستقرارها.
مكرٌ تزول به الجبال، يتناوبون على أراض العروبة والإسلام واحدة تلو الأخرى، مستعينين في ذلك بخيانات من الداخل والخارج، تتفنن في طعن الأمة بخناجرها المسمومة في خاصرتها.
كانوا يخفون عنا مكرهم، أما اليوم فحروبهم معلنة ومفتوحة، لا تحمرّ وجوههم خجلا منها، بل يتفاخرون بها.
هم كانوا على وشك تنفيذ خطتهم بتقسيم سوريا، وإخراج كيان مواز للأكراد على الحدود التركية، ولولا اليقظة التركية التي أفشلت مبدئيا ذلك المخطط، لكان الوضع مختلفا.
اليوم بدأت الدعوات تلقى في الصحف الأمريكية لتقسيم سوريا جهارا نهارا، فلم يعد هناك ما يخفونه أصلا.
بعد توحد فصائل المقاومة السورية تحت لواء واحد، وبعد دخول الأتراك على الخط -كما أسلفنا-، بات الأمريكان والروس في «حيص بيص»، لأن مخططاتهم بدأت تتفلت منهم، ويمكن القول أن الوضع بدأ يخرج عن السيطرة.
نعود إلى نقطة البداية، سوريا منطقة واحدة، واصلت كشف زيف الغرب تجاه مئات الآلاف من القتلى المدنيين، وتجاه تدمير ودك مدن بأكملها على رؤوس أهلها.
يتعامى عنها الغرب بشكل فاضح، لينشغل بجلسة خاصة في الكونجرس الأمريكي، تتحدث حول التدهور الخطير للأوضاع في البحرين!!
غدا لنا معها وقفة، إن كان في العمر بقية.
برودكاست: بعدد ما لبى الحجيج وكبروا، وعدد ما طافوا وسعوا وابتهلوا
كل عام والبحرين أرضا وشعبا وقيادة، بخير وأمن وسلام وإيمان، وعساكم من العايدين السعيدين.





إقرأ أيضا لـ"إبـــراهيـــم الشيــــــــخ"

aak_news