العدد : ١٥٤٤٩ - الجمعة ١٠ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٤٩ - الجمعة ١٠ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤١هـ

بريد القراء

امرأة تعاني تشوهات حروق تنشد علاجها.. وتقول:
أنام بغطاء على وجهي حتى لا أؤذي أولادي الصغار

الأحد ٢٨ ٢٠١٦ - 03:00



أرفع ندائي إلى صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء، أنا امرأة بحرينية تعرضت لحادث أدى إلى إصابتي بحروق في منطقتي الرقبة والذراع الأيمن بنسبة تصل إلى أكثر من 40% منذ أكتوبر 2014، ومنذ ذلك الحين عشت رحلة علاج مؤلمة زادت من معاناتي، بل وزادت قسوتها فوق قسوة الحروق، حتى وصلت إلى مرحلة أنني أغطي وجهي في بيتي وأرتدي ملابس تغطي كل جسمي حتى لا يتأذى أولادي من منظري.
تبدأ المعاناة عندما بدأت رحلة العلاج في البحرين، مع أحد الأطباء الذي أجرى لي عملية جراحية، وبسبب بعض الأمور الخاطئة تأثرت الرقبة والذراع، وأصبحت في احتياج إلى علاج طبيعي يومي، لكن الذي كان متوافرا هو مرتين فقط أسبوعيا.
بعدها قررت السفر إلى خارج البحرين على حسابي الخاص، وقضيت هناك شهرا وأنفقت نحو 8 آلاف دينار، ولكن العلاج لم يفلح، وعدت في ديسمبر 2015، ومنذ ذلك الحين حاولت العلاج في مستشفيات وزارة الصحة، وتم تحويلي إلى أحد الأطباء الخاصين، الذي حدد لي خطة علاج واعدة سوف تسهم في إعادة الأمور إلى طبيعتها بصورة كبيرة وتعالج التشوهات، وذلك إذا ما وافقت المملكة على توفير بعض الأجهزة الخاصة بالعملية، أما إذا لم يكن فيجب علي أن أسافر إلى الخارج.
ومرت أكثر من 3 أشهر وأنا أنتظر الحصول على تقرير طبي لحسم الأمر ما بين السفر إلى الخارج أو استكمال رحلة العلاج مع طبيب آخر.
سيدي صاحب السمو، أنا أم لثلاثة أطفال، أعيش على معاش الشؤون وهو 170 دينارا، فيما تبلغ قيمة الإيجار الذي أدفعه 180 دينارا شهريا، فأناشد سموكم أن تساعدني في توفير العلاج، وأسأل أصحاب الأيادي البيضاء أن يساعدوني في تحمل أعباء الحياة.
البيانات لدى المحرر





كلمات دالة

aak_news