العدد : ١٥٠٩١ - الخميس ١٨ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٥ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٩١ - الخميس ١٨ يوليو ٢٠١٩ م، الموافق ١٥ ذو القعدة ١٤٤٠هـ

بالشمع الاحمر

د. محـمـــــد مـبــــارك

mubarak_bh@yahoo.com

خطر إيراني في سماء البحرين؟



بتاريخ 15 أغسطس الجاري، نشرت مجلة «كومينتري» المتخصصة في الشؤون الخارجية مقالة للكاتب الأمريكي «مايكل روبن» الأستاذ بمعهد «إنتربرايز» الأمريكي. المقالة تتحدث عما أعلنته السلطات الإيرانية مؤخرًا من قدرتها على استخدام تقنية «الشلل الإلكتروني»، أو ما يسمى باللغة الإنجليزية «Electronic Jamming»، وهي وسيلة لتعطيل القدرة العملية لدى الأجهزة الإلكترونية.
وفي سياق تناوله للموضوع، جاء الكاتب «روبن» على ذكر الناقلة الوطنية لمملكة البحرين «طيران الخليج»، وطرح سيناريو قيام النظام الإيراني باستخدام التقنية التي يملكها الحرس الثوري الإيراني في الطائرات من دون طيار «Drones» لتعطيل اتصالات الطيران فوق سماء مطار البحرين. يقول الكاتب إن النظام الإيراني قد دأب على تهديد البحرين خلال السنوات الماضية، إلا أن تهديداته هذه قد تضاعفت خلال الأشهر الأخيرة، وإن النظام الإيراني لن يتردد في تزويد «حزب الله» وغيره من الجماعات الإرهابية بطائرات من غير طيار.
بمعنى آخر، يقول الكاتب إن النظام الإيراني قد يمارس بشكل مباشر هجومه الإلكتروني في سماء البحرين، أو قد يقوم بتزويد الجماعات الإرهابية التابعة له بالتقنية اللازمة كي تقوم هي بدورها باستهداف الطيران واتصالات الطيران فوق سماء البحرين باستخدام طائرات الـ«درونز» القادرة على توظيف تقنية «الشلل الإلكتروني»، وهو ما قد يؤدي إلى كوارث في رحلات الطيران.
هذا السيناريو الذي تطرق إليه «مايكل روبن» في تقريره يجب الحذر منه بشكل كبير، والمعروف عن الإيرانيين أنهم ينفذون الجريمة من دون أن يتركوا أثرًا يدل عليهم بشكل قانوني، ويتم ذلك من خلال تشغيل حروبهم بالوكالة في المنطقة. إن السؤال حول مدى إمكانية شل اتصالات الطيران فوق سماء بلادنا عبر تقنية الطيارات من غير طيار والشلل الإلكتروني نترك الإجابة عنه للمتخصصين، غير أن ما أعلمه جيدًا هو أن النظام الإيراني يبحث عن انتقامات في البحرين وباقي دول الخليج العربية.







إقرأ أيضا لـ"د. محـمـــــد مـبــــارك"

aak_news