العدد : ١٥٤٤٩ - الجمعة ١٠ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٤٩ - الجمعة ١٠ يوليو ٢٠٢٠ م، الموافق ١٩ ذو القعدة ١٤٤١هـ

قضـايــا وحـــوادث

صدمه أثناء قيادته دراجته النارية
المؤبد لبحريني قتل آخر عمدا بدمستان

الخميس ٠٩ يونيو ٢٠١٦ - 03:00



حكمت المحكمة الكبرى الجنائية الأولى برئاسة القاضي الشيخ حمد بن سلمان آل خليفة، وعضوية القاضيين ضياء هريدي وعصام الدين خليل وأمانة سر أحمد السليمان، بالسجن المؤبد على متهم قتل آخر عمدا بمنطقة دمستان ومصادرة سيارته.
وصرح محمد صلاح رئيس النيابة بأن تفاصيل الواقعة، تعود إلى تلقي النيابة العامة إخطارا بوقوع حادث تصادم بمنطقة دمستان بين سيارة ودراجة نارية أدت إلى وفاة سائق الدراجة النارية، وقد باشرت النيابة العامة الانتقال إلى مسرح الجريمة وإجراء المعاينة اللازمة والتحقيق مع المتهم وشهود الإثبات، وقد كشفت التحقيقات وجود خلاف مسبق بينهما أدى إلى حدوث مطاردة أدت إلى قيام المتهم وهو قائد المركبة بالاصطدام عمدا بالمجني عليه الذي كان يقود دراجته النارية من الخلف أصيب على أثرها المجني عليه بإصابات بليغة أودت بحياته، فأمرت النيابة العامة بحبس المتهم احتياطيا وإحالته إلى المحكمة الكبرى الجنائية الأولى بعد أن وجهت إليه تهمة القتل العمد، حيث قضت المحكمة بحكمها السالف الذكر.
وقع الحادث يوم 28 يوليو الماضي في منطقة دمستان، عندما توفي بحريني في الأربعين، إثر صدمه بسيارة هربت من موقع الحادث، وقالت الداخلية في أول بيان لها بعد الحادث: إن هناك مؤشرات إلى وجود شبهة جنائية.
وبعد فترة وجيزة تأكد أهالي المنطقة من شخصية المتهم في الواقعة، وقام بتسليم نفسه إلى الشرطة، التي أحالته بدورها إلى النيابة العامة.
تبين من التحقيق أن المجني عليه (40 سنة) عانى إزعاج المتهم (20 سنة)، الذي كان يقوم بالتفحيط بسيارته بالقرب من بيته، وأنه حاول نصحه أو نهيه عن فعل ذلك، فلما فشلت جهوده قام بالحديث مع أسرته، وهو ما ضايق الجاني.
وقبل الحادث بحوالي عشرة أيام تصادف أن مر المتهم بسيارته، فرأى المجني عليه سائرا مع أحد أصدقائه، فقام باللف حوله بالسيارة مع «تصييح» الفرامل كنوع من السخرية منه لقيامه بإبلاغ أسرته، وفي يوم الحادث كان المجني عليه يقود دراجته النارية وعندما رآه المتهم الذي كان يقوم بقيادة سيارته، تعمد الاصطدام به وهرب، وبعد فترة عرف أنه مات متأثرا بجراحه، وأن كل أهل المنطقة يعرفون أنه هو الذي ارتكب الحادث، فقام بتسليم نفسه إلى الشرطة.
في بداية التحقيقات حاول المتهم إنكار التهمة؛ فقال إن المجني عليه رمى عليه حصى أثناء سيره بالسيارة، وأنه حاول أن يتفادى الحصى فضغط بقدمه على البنزين فانطلقت السيارة بسرعة لتصدمه على دراجته، لكن بمواجهته بشهادة الشهود اعترف بوجود خلافات سابقة بينهما، فأمرت النيابة بحبسه احتياطيا بعد أن أسندت إليه تهمة القتل العمد.



كلمات دالة

aak_news