العدد : ١٥٠٦٩ - الأربعاء ٢٦ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٣ شوّال ١٤٤٠هـ

العدد : ١٥٠٦٩ - الأربعاء ٢٦ يونيو ٢٠١٩ م، الموافق ٢٣ شوّال ١٤٤٠هـ

بريد القراء

أفرجوا عن حقيبتي يا شركة الطيران «القطرية»

الأربعاء ٢٥ مايو ٢٠١٦ - 03:00



في رحلتي من البحرين إلى جاكرتا مروراً بالدوحة استفسرت من المكتب هنا في البحرين عما إذا كان باستطاعتي الذهاب الى الدوحة لزيارة الأهل عند الرجوع من جاكرتا، فأجابوا بأنه باستطاعتي ذلك ولكن أخسر تذكرة الدوحة الى البحرين فقلت لهم: ليس هناك مشكلة لديّ فدولة قطر ليست بعيدة عنا. فقالوا لي: لك ذلك تستطيع. وبالفعل عند رجوعي من جاكرتا مروراً بالدوحة ولزيادة التأكيد استفسرت من أحد الموظفين في مطار الدوحة فأجاب أيضاً بالإيجاب وليست هناك مشكلة.
وكان في الرحلة معي زميل في حجز موحد فأوصيته بأخذ الحقيبة معه، ولكن عند وصوله الى البحرين تبين أن الحقيبة تم حجزها في مطار الدوحة وبالفعل ذهبت لأخذها من مكتب مطار الدوحة، فقال لي الموظف هناك يجب عليّ دفع مبلغ قدره 1750 ريالا قطريا!
فقلت له: لماذا هذا المبلغ مع ان الموجود في الحقيبة ملابس خفيفة داخلية ومستخدمة؟ فقال هذا لأنك لم تكمل رحلتك، فقلت له: أنا لم أفعل ذلك إلا بعد الاستفسار من مكتبكم في البحرين ولم أخرج من مطار الدوحة إلا بعد أن تأكدت من أحد موظفيكم أنني باستطاعتي الخروج والتوقف في الدوحة، فقال لي الموظف: ما اسم هذا الشخص؟ فقلت له: لم أسأله عن اسمه ولو أخبرني باسمه ربما يتأذى الموظف مقابل هذه الحقيبة التي لا يساوي ما فيها مبلغ عشرين ديناراً!
فهل يصل هذا النداء الى الشركة ويتم الإفراج عن حقيبتي الشخصية.. آمل ذلك من المسئول في مطار الدوحة.
السيد عباس نعمة خليل





كلمات دالة

aak_news