العدد : ١٥٤٨٢ - الأربعاء ١٢ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٢ ذو الحجة ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٤٨٢ - الأربعاء ١٢ أغسطس ٢٠٢٠ م، الموافق ٢٢ ذو الحجة ١٤٤١هـ

أبيض وأسود

هشام الزياني

riffa3al3z@gmail.com

 الاختناقات المرورية «تخنق» المواطنين..!



 وجدت في تصريحات صدرت مؤخرا عن وزير الاشغال حول عدد من الشوارع المهمة التي اصبحت تخنق المواطن في ذهابه وعودته امرا طيبا من حيث ان هذه التصريحات تعد بأن هناك تصورات مستقبلية من اجل توسعة الطرقات، وإنشاء بعض الجسور.
هذا من جهة، ومن جهة اخرى أسعدني كثيرا تصريح الاخ الكريم وزير المواصلات كمال احمد حول القطارات الخفيفة، فقد قال بما معناه انه في عام 2017 سوف يبدأ مشروع للقطارات الخفيفة بالبحرين، وهذا تصريح طيب، نتمنى ان يتحقق على ارض الواقع.
فجميع دول الخليج لديها مشروعات إما أقيمت فعلا للقطارات الخفيفة، والكبيرة، واما ان على وشك الانتهاء في هذا العام، ولا نريد ان نبقى متأخرين عن جيراننا، بينما تخنق شوارعنا الازدحامات المرورية حتى الليل.
جزء مهم جدا من خطة الجذب السياحي التي تسعى لها الدولة، هو ان يكون لدينا طرقات فعالة وواسعة ومشاريع جسور، ومشاريع للنقل عبر القطارات الخفيفة.
أعود الى تصريحات وزير الاشغال التي قال فيها ردا على احد الاخوة النواب بخصوص شارع الرفاع، وشارع ولي العهد، فقد وعد الوزير بطرح مناقصة شارع ولي العهد منتصف العام الحالي (وقد طرحت المناقصة فعلا) ونتمنى الا تتأخر توسعة هذا الشارع الى 3 مسارات في كل اتجاه كثيرا، فالحاجة الى هذا المشروع باتت ملحّة جدا.
كما ان الحاجة ملحّة ايضا لتوسعة شارع الرفاع الذي اصبح يخنق المنطقة بسبب زيادة عدد السكان المفاجئة، والمشروعات الاسكانية التي ستوزع قريبا.
موضوع (أنابيب النفط) نتمنى الا يؤخر مشروع توسعة شارع الرفاع، فقد ضجت الناس بالازدحام على هذا الشارع.
وزير الاشغال وعد بحلّ للاختناقات على شارع الشيخ زايد (من والى قرية عالي عبر الهاي وي) وهذا ايضا طريق مهم نتمنى ان تتحقق فيه سريعا توسعة الطريق، وإقامة جسر يربط شارع خليفة بن سلمان بالهاي وي للدخول الى منطقة عالي والرفاع من جهة الاستاد الوطني.
هناك معضلة كبيرة جدا تسبب ازدحامات واختناقات كثيرة على طريق عيسى بن سلمان (هاي وي عذاري) وذلك بسبب الاختناقات في إشارة مدينة عيسى (تقاطع غاز البحرين)، فبسبب الاختناقات على هذه الاشارة يغلق الطريق الى اعلى الكوبري للذاهبين الى مدينة عيسى، بل ويغلق طريق عيسى بن سلمان الى النادي الاهلي.
وهذه أزمة كبيرة تحدث بسبب عدم إنشاء كوبري فعال عند اشارة غاز البحرين، ونتمنى على وزير الاشغال ان يضع هذا الامر في قائمة الاولويات.
كتبت كثيرا عن مفرق مدينة عيسى ايضا (مادي ليش كل الاختناقات تسبق مدينة عيسى) من جهة هاي وي خليفة بن سلمان، وحتى الساعة لا نعرف التوقيت الزمني الذي يحتاج اليه تطوير هذا المفرق الذي يغلق الهاي وي حتى المنامة.
الاشغال تقول انها بدأت مشروع توسعة وتعطيل نظام المرور على كوبري الجنبية، وهذا ايضا امر مهم ويتسبب باختناقات كبيرة تتسبب احيانا في اغلاق جزئي من الطريق المؤدي الى جسر الملك فهد وخاصة في اوقات الذروة، نتمنى ان ينتهي المشروع بحلّ جذري وسريع لهذا التقاطع.
شارع البديع ايضا يحتاج الى عملية إنقاذ سريعة، فإشارة ودوار القدم دائما مغلق ومزدحم، وكذلك طريق قرية سار من جهة شارع خليفة بن سلمان، كلها طرقات ضيقة ومزدحمة وتتسبب في إزعاج كبير للمواطنين.
إشارة جسر الشيخ عيسى التي تؤدي الى المحرق والانعطاف يسارا جهة البسيتين ايضا هذه الاشارة تحتاج الى تطوير، بحيث على اقل تقدير يتاح الانعطاف لجهة البسيتين بمسارين اثنين بدل مسار واحد، الوضع على هذه الاشارة مزعج جدا، ويبدو انه لا يوجد من يتابع ويقيس الحركة هناك.
حاولت ان أحصي عددا من اماكن الاختناقات التي تزعج المواطنين وتعطل حركة السير وتعطل الاقتصاد ايضا، لكن بالتأكيد لن أستطيع ان احصيها جميعا، وأعرف ان هناك شوارع تختنق عليها الحركة من الطريق المارّ بنادي المحرق وعراد، الى قلالي والحدّ وامواج، هذا الطريق ايضا يخنق اهالي المحرق كثيرا.
مشروعات الطرق تحتاج الى ثورة كبيرة، فكلما زاد عدد السكان زاد الضغط على الخدمات، وهذا الذي يحدث للطرقات، ويحدث للتعليم، ويحدث للمستشفيات والمراكز الصحية ويحدث ايضا بشكل خطير للاسكان.
للاسف بعض هذه الزيادات لم تكن في محلها، وتحتاج الى اعادة نظر، فالمستقبل يبنئ بمؤشرات مزعجة.










riffa3al3z@gmail.com


إقرأ أيضا لـ"هشام الزياني"

aak_news