العدد : ١٦١٦٦ - الاثنين ٢٧ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٨ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

العدد : ١٦١٦٦ - الاثنين ٢٧ يونيو ٢٠٢٢ م، الموافق ٢٨ ذو القعدة ١٤٤٣هـ

الرأي الثالث

محميد المحميد

malmahmeed7@gmail.com

«البحرين في قلب مصر والمغرب»



تزامنا مع الزيارة الكريمة لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، إلى جمهورية مصرية العربية الشقيقة، ولقائه بأخيه فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي، يقام على أرض سيناء التي تحتفل بعيد التحرير، وفي شرم الشيخ تحديدا، «مؤتمر التعاون العربي المشترك.. أساس التنمية ودرع السلام»، وتنظم خلال المؤتمر احتفالية بعنوان «البحرين في قلب مصر» تأكيدا على مكانة مملكة البحرين لدى مصر والمصريين.
العلاقات البحرينية المصرية، تاريخية وعريقة، ثابتة وراسخة، لم تتأثر ولم تتعطل، رغم كل التحديات والظروف التي مرت بها المنطقة، فكانت البحرين مع مصر ولا تزال وستبقى، وكانت مصر مع البحرين ولا تزال وستبقى، لأنها علاقة مصير مشترك، ووحدة هدف ورؤية متكاملة على الدوام.
«أمن البحرين من أمن مصر».. ليست عبارة إعلامية، ولكنها خطة استراتيجية، بحرينية مصرية، دائمة ومستمرة، كانت حاضرة ومتواجدة في كل الأوقات، ورغم محاولة البعض الإساءة لهذه العلاقة، فإنها باءت بالفشل، لأنّ العلاقة البحرينية المصرية المتناسقة والمتجانسة، متجذرة في عمق الأرض المباركة، لا تتغير ولا تتأثر، بفضل حكمة القيادة الرشيدة والحكومة الموقرة، والمخلصين في البلدين الشقيقين.
ونتوقع أن تتمخض الزيارة الملكية المباركة عن مزيد من النتائج المثمرة التي تصب في صالح الشعبين والبلدين الشقيقين، وتعمل على تطوير التعاون في المجالات كافة.
وكذلك هي علاقة مملكة البحرين بالمملكة المغربية الشقيقة التي زارها بالأمس جلالة الملك محمد السادس والتقى أخيه حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وتم التأكيد على عمق العلاقات المتميزة، وتعكس المكانة الرفيعة للمغرب الشقيق لدى مملكة البحرين ودول مجلس التعاون الخليجي، الذي عقد القمة الخليجية المغربية الأسبوع الماضي في العاصمة الرياض.
وكما أكّد سفير المملكة المغربية لدى البحرين السيد أحمد رشيد الخطابي في لقائه مع تلفزيون البحرين «أن زيارة عاهل المغرب الملك محمد السادس لمملكة البحرين، تأتي لدعم العلاقات التشاركية ما بين الفضاء الخليجي والمغرب، معربا عن تطلعه إلى تعزيز العلاقات الخليجية المغربية، والسعي إلى تطوير وتنويع الشراكة بين مملكة البحرين ومملكة المغرب، مشيرًا إلى أن هناك حوالي 50 اتفاقية بين البلدين عشر منها وقعت خلال الأربعة الأعوام الأخيرة حيث كان هناك تركيز على قطاعات نوعية تهم المجالات الأمنية والحكامة وحقوق الإنسان وغيرها. وان الشراكة الخليجية المغربية لا تنطلق من فراغ ولا من اعتبارات ظرفية بقدر ما هي استمرار لمسار تشاركي غني ومتنوع وقوي على المستوى الثنائي ما بين المملكة المغربية وباقي دول مجلس التعاون الخليجي».
وبالتأكيد أن الزيارة الملكية المباركة ستكشف مزيدا من النتائج المثمرة التي تصب في صالح الشعبين والبلدين الشقيقين، وتطوير التعاون في المجالات كافة، وخاصة أن هناك مشروعا سيطلق قريبا لفتح الخط الجوي المباشر بين البحرين والمغرب.
إن البحرين في قلب مصر والمغرب.. وكذلك هما مصر والمغرب في قلب البحرين وكل أبنائها المخلصين.




إقرأ أيضا لـ"محميد المحميد"

aak_news