العدد : ١٥٥٦٠ - الخميس ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١٢ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٦٠ - الخميس ٢٩ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١٢ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

الرياضة

مـــواصلــة الانطــــلاقــــــة

الاثنين ١٨ أبريل ٢٠١٦ - 03:00



شنغهاي - أ ف ب: واصل الألماني نيكو روزبرغ (مرسيدس) انطلاقته الصاروخية لبطولة العالم للفورمولا واحد، بتحقيق الفوز الثالث على التوالي يوم أمس في جائزة الصين الكبرى، المرحلة الثالثة على حلبة شنغهاي. وتقدم روزبرغ على مواطنه سيباستيان فيتل (فيراري) والروسي دانيال كفيات (ريد بول تاغ هوير). قطع سائق مرسيدس السباق بزمن قدره 1,38,53,891 ساعة، متقدما بفارق 37,776 ثانية عن فيتل، و45,936 ثانية عن كفيات. وكان روزبرغ حسم السباق الافتتاحي في أستراليا، ثم خرج فائزا في السباق الثاني بالبحرين.
ويقام السباق المقبل في سوتشي بروسيا في الأول من مايو المقبل. وحقق روزبرغ بالتالي فوزه السادس على التوالي، إذ كان أنهى الموسم الماضي بثلاثة انتصارات متتالية لكن ذلك لم يكن كافيا لحرمان زميله البريطاني لويس هاميلتون من التتويج العالمي الثاني على التوالي والثالث في مسيرته يعد 2008 مع ماكلارين، لأنّ اللقب كان في جعبته قبل الدخول في السباقات الثلاثة الأخيرة للموسم.
كما أنه الفوز السابع عشر لروزبرغ في مسيرته. وعزز السائق الألماني رصيده في صدارة ترتيب بطولة العالم برصيد 75 نقطة، بفارق 36 نقطة عن هاميلتون الثاني. من جهته، أنهى هاميلتون السباق في المركز السابع بعد أن كان انطلق من المركز الأخير بسبب عقوبة فرضت عليه بفارق 1,18,230 دقيقة عن روزبرغ، كما أنه اضطر إلى الدخول إلى غرفة الصيانة لتبيدل الجناح الأمامي لسيارته بعد تضرره مباشرة في اللفة الأولى. وانطلق هاميلتون من المركز الأخير بعد معاناته من مشكلات ميكانيكية، إذ أبلغ مسؤولي مرسيدس عن عطل في وحدة الطاقة لديه، قبل انطلاق التجارب. وهو كان تعرض لعقوبة إرجاعه خمسة مراكز بسبب تبديله علبة غيار السرعات. كانت الانطلاقة صاخبة وشهدت بعض الاصطدامات التي دفعت بالسيارات إلى الدخول مباشرة منذ اللفة الثانية إلى غرف الصيانة.
ودخلت سيارة الأمان في اللفة الرابعة لتتيح الفرصة أمام المعنيين لإزالة الحطام من أرض الحلبة والذي أدى إلى ثقب في إطار سيارة الأسترالي دانييل ريكياردو حسب ما أكّدت «بيريلي» التي تزود حصريا سيارات الفورمولا واحد بالإطارات. وكان هاميلتون انتزع المركز الأول من روزبرغ عند المنعطف الأول، لكن الألماني استفاد من دخول سيارة الأمان لاستعادة الصدارة التي حافظ عليها حتى نهاية السباق.
واصطدمت سيارتا فيراري اللتان انطلقتا من المركزين الثالث والرابع، حيث صدم الألماني سيباستيان فيتل سيارة زميله كيمي راكونن عندما حاول تجنب بسيارة كفيات. وشارك سائق ماكلارين الإسباني فرناندو ألونسو بطل العالم عامي 2005 و2006 في السباق بعد موافقة الاتحاد الدولي، وذلك بعد منعه من ذلك في جائزة البحرين لأسباب طبية نتيجة حادثه الدراماتيكي في جائزة أستراليا الافتتاحية للموسم. وحل ألونسو في المركز الثاني عشر بفارق 1,37,253 دقيقة عن الأول. وانقلبت سيارة ألونسو (34 عاماً) بشكل رهيب في جائزة أستراليا في ملبورن بعد اصطدامه بالمكسيكي إستيبان غوتييريز وهو بسرعة 200 كلم-ساعة، لكنه نجا بمعجزة. يذكر أنه تم العودة قبل هذا السباق إلى نظام التأهل القديم بعد إعلان الاتحاد الدولي للسيارات وصاحب حقوق تنظيم بطولة العالم البريطاني بيرني إيكليستون الأسبوع الماضي موافقتهما اقتراح «بالإجماع» على العودة إلى النظام التأهل الذي كان معمولا به في السابق قبل نسخة العام الحالي. وأشاع نظام التأهل الجديد حالة من الغضب لدى السائقين والجماهير على حد سواء بسبب تعقيده.






كلمات دالة

aak_news