العدد : ١٥٥٥٩ - الأربعاء ٢٨ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

العدد : ١٥٥٥٩ - الأربعاء ٢٨ أكتوبر ٢٠٢٠ م، الموافق ١١ ربيع الأول ١٤٤٢هـ

الرياضة

توج الفائزين في صراع الأبطال
ناصر بن حمد: سنعمـــل على تطــــوير البطــولــة وإتاحة الفرصة أمام الشباب البحريني والخليجي

تغطية -المكتب الإعلامي واتحاد رفع الأثقال

الاثنين ١٨ أبريل ٢٠١٦ - 03:00




شهد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ممثل جلالة الملك للأعمال الخيرية وشؤون الشباب رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة رئيس اللجنة الأولمبية البحرينية فعاليات بطولة صراع الأبطال التي ينظمها الاتحاد البحريني لرفع الأثقال في مجمع السيف التجاري وذلك بحضور سمو الشيخ فيصل بن راشد آل خليفة رئيس الاتحاد الملكي للفروسية وسباقات القدرة والسيد صالح بن هندي مستشار جلالة الملك لشؤون الشباب والرياضة وعدد من رؤساء الاتحادات والهيئات المؤسسات، وتابع سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة خلال زيارته الفعاليات والبرامج التي تقام ضمن البطولة مبديا سموه إعجابه بالمستويات الفنية العالية التي أبرزها اللاعبون واللاعبات مؤكِّدًا أن المشاركة الواسعة التي حظيت بها البطولة إنما تؤكد المستوى الذي وصلت إليه مسابقات اللياقة البدنية في البحرين باعتبارها باتت المكان المناسب لانطلاق العديد من الفعاليات المتميزة على مستوى الشرق الأوسط.
وأشار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى أهمية تنظيم مثل هذه الفعاليات التي يشارك فيها نخبة من الشباب البحريني والعالمي والعمل على تشجيع المواطنين والمقيمين على أرض المملكة لممارسة الرياضات الخاصة باللياقة البدنية وتحفيز اللاعبين ومتابعيها بجانب دعم المراكز المختصة من خلال تنظيم البطولات وتخصيص المحفزات التي تساهم في مشاركة أكبر عدد ممكن من الشباب دون اغفال الجانب التوعوي وتعزيز الثقافة الرياضية والاهتمام باللياقة البدنية، وأضاف سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى أن ما يميز بطولة صراع الابطال هو المشاركة الكبيرة من قبل مختلف فئات المجتمع من خلال مسابقات خاصة بالأطفال والشباب والكبار الأمر الذي يؤكد أن البطولة تحمل أهداف بعيدة ونبيلة في إرساء ثقافة ممارسة الرياضة بين جميع فئات المجتمع واعتبارها أسلوب حياة للجميع لما لها من أهمية بالغة على صحة الإنسان مؤكِّدًا أهمية مواصلة استضافة وتنظيم مثل هذه الفعاليات التي تؤكد مكانة المملكة في استضافة البطولات المتميزة على ارضها ونشر والوعي بممارسة الرياضة.
وأعرب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة عن تقديره للجهود الكبيرة التي بذلها معالي الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة نائب رئيس الاتحاد الدولي لبناء الأجسام رئيس الاتحاد الآسيوي لبناء الأجسام واللياقة البدنية رئيس الاتحاد البحريني لرفع الأثقال رئيس اللجنة المنظمة العليا لبطولة اللياقة البدنية (صراع الأبطال) واللجان العاملة بالبطولة من أجل استحضار كل مقومات النجاح للبطولة الأمر الذي أسهم في إظهارها بالصورة المتميزة واثبتت قدرة الشباب البحريني على التنظيم الباهر لمختلف الفعاليات الرياضية. 
عبد الله بن راشد يثمن
ومن جانبه أعرب الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة عن شكره وتقديره إلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة على رعايته للبطولة وتشريفه بالحضور والمتابعة لها الأمر الذي كان له الأثر الإيجابي في نفوس اللجنة المنظمة للبطولة وجميع المشاركين فيها مؤكِّدًا أن تواجد سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة ومتابعته للبطولة تعطي الاتحاد البحريني لرفع الاثقال دافعا من أجل مواصلة تنظيم واستضافة مختلف الفعاليات الرياضية التي تؤكد مكانة المملكة على المستوى الإقليمي، وأكّد الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة أن المشاركة الكبيرة من الشباب البحريني والمقيمين والمشاركين من خارج المملكة أسهمت في تحقيق التنوع في البطولة وكانت الإثارة والمنافسة حاضرة في جميع جوانبها وسط أجواء من المحبة والأخوة والتنافس الشريف التي تتميز بها عادة مثل هذه البطولات وما تشهده من تميز على المستوى الفني نظرًا إلى مشاركة مجموعة من نجوم اللعبة البارزين ومن ذوي الخبرة الطويلة وأصحاب الأرقام القياسية، وأضاف الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة إلى أن الاتحاد البحريني لرفع الاثقال حريص كل الحرص على تنفيذ توجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في تكثيف إقامة البطولات الرياضية التي تسهم في نشر ثقافة ممارسة الرياضة بصورة مستمرة وهو الأمر الذي يتوافق مع إستراتيجية الاتحاد في الفترة المقبلة والتي ستشهد زيادة في حجم البرامج.
وبين الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة أن الهدف من تنظيم بطولة اللياقة البدنية (صراع الأبطال) تحفيز المواطنين والمقيمين على ممارسة رياضات التقوية البدنية، وتحفيز جميع لاعبي ومتابعي رياضة اللياقة البدنية، ودعم «صناديق اللياقة البدنية» من خلال المنافسات والجوائز المالية وإتاحة الفرصة لبعض الأندية الصحية بتقديم دروس خاصة باللياقة البدنية، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للمطاعم لتقديم وجبات خاصة لإعداد اللاعبين والمشاركين، ونشر الوعي والثقافة الرياضية عند مختلف الفئات العمرية، حيث أصبحت رياضة اللياقة البدنية من الرياضات المهمة التي انتشرت بين أوساط الجميع، وممارسة الكثيرين لها أسهم في انتشار الصالات والأندية الخاصة بها، فقد حرص الاتحاد البحريني لرفع الأثقال بتأسيس لجنة اللياقة البدنية من أجل الاهتمام بهذه الرياضة، واليوم وبتوجيهات سامية ومتابعة حثيثة من قائد المسيرة الشبابية سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة، وبدعم من اللجنة الأولمبية البحرينية، أقيمت هذه البطولة التي تأتي تماشياً مع توجهات وتطلعات المجلس الأعلى للشباب والرياضة واللجنة الأولمبية البحرينية، وفي ختام حديثه وجه الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة شكره وامتنانه الجزيلين للجهات الراعية والداعمة وعلى رأسها اللجنة الأولمبية البحرينية وأمينها العام عبدالرحمن عسكر، ومجمع السيف التجاري وشركة كرييتف دزاين، وإلى جميع الإداريين والحكام والفنيين الذين شاركوا في تنظيم هذا الحدث الرياضي من داخل وخارج المملكة، وثقة اللاعبين المحليين والدوليين الذين حرصوا بالمشاركة في البطولة.
سموه يتوج الفائزين
وفي ختام الفعالية قام سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة بتتويج الفائزين في المسابقات حيث حقق لقب فئة السكليد للرجال المصري عاصم عفت مختار، المركز الثاني الشيخ عبدالله بن خليفة بن عبدالله آل خليفة وفي المركز الثالث كينيث واليس، وضمن منافسات فئة المتقدمين RX أحرز المركز الأول من الإمارات جوستن أهرينس، المركز الثاني من مصر محمد العمدة وفي المركز الثالث من دولة الكويت حسين البهبهاني، وضمن مسابقات السيدات وفي فئة السكليد أحرزت المركز الأول من الإمارات صوفيا بنت سالم، المركز الثاني البحرينية دره المحاري وفي المركز الثالث لورين ويلاند، وضمن فئة المتقدمات RXأحرزت المركز الأول من الإمارات نهى المري، المركز الثاني سونيا ألفيس وفي المركز الثالث شيخه القاسمي.
تكريم الجهات الراعية وهدية تذكاريه لسموه
كما كرّم سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة الجهات الراعية وهي اللجنة الأولمبية البحرينية وأمينها العام عبدالرحمن عسكر، مجمع السيف التجاري، شركة كرييتف دزاين، ثم قدم الشيخ عبدالله بن راشد آل خليفة هدية تذكارية لراعي الحفل سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة.
نجاح كبير لفعاليات
ومسابقات البطولة
وشهد اليوم الختامي منافسات قوية بين المشاركين المتأهلين للمسابقات الختامية الذين قدموا أقصى ما عندهم من أجل الوصول للمراكز الأولى واعتلاء منصات التتويج، كما شهد اليوم الختامي حضور رسمي رفيع، وأشاد الحضور بالمستوى التنظيمي الاحترافي الذي ظهرت عليه البطولة، فالموقع وسط المجمع التجاري مجمع السيف واقامتها وسط الجماهير وفي موقع متميز كان أحد عوامل النجاح بما يوصل مفاهيم هذه الرياضة ويعرف الناس بها ويقربهم لها وكأن البطولة هي التي ذهبت للجمهور، وكانت هذه المبادرة ناجحة من قبل اتحاد رفع الأثقال البحريني الذي وفق في اختيار المكان المناسب والذي أسهم أيضاً في جذب اللاعبين من مختلف الدول حتى وصل العدد إلى أكثر من 90 مشاركاً ومشاركة في فئتي المبتدئين والمتقدمين.
وأكّدت هذه المشاركة الواسعة التي حظيت بها البطولة على مدى يومي الجمعة والسبت الماضيين الموافق 15 و16 من شهر أبريل الجاري أن بطولات اللياقة البدنية منتشرة كثيراً بين أوساط الشباب والكبار، حيث أن الآونة الأخيرة تشهد طفرة غير مسبوقة لهذه الرياضة التي تعتمد على عدة عناصر بدنية أبرزها القوة العضلية والتحمل وغيرها من تلك العناصر، كما أن الفعاليات المصاحبة كان لها أثر كبير على مستوى النجاح، حيث بدأت فعاليات اليوم الأول بإقامة فعالية الكابويرا التي جذبت الكثير من المارة وشارك فيها عدد من الصغار، وتلتها المواي تاي والكيك بوكسينغ.
الكاليسثينكس تنال إعجاب مرتادي السيف
قدم فريق الكاليسثينكس فقرة رياضية مميزة من هذه الرياضة الحديثة التي يشرف عليها اتحاد رفع الأثقال البحريني وذلك قبل ختام منافسات الرجال لفئة المتقدمين بقيادة قائد الفريق شهاب فؤاد، وفي البداية رحب شهاب بحضور سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة للبطولة ورعايته لها، ثم عرف بأعضاء الفريق وما سيقدمون من استعراض رياضي، ونال هذا العرض استحسان وإعجاب الحضور الذين صفقوا بحرارة لما شاهدوه.






كلمات دالة

aak_news