العدد : ١٦٢٠٨ - الاثنين ٠٨ أغسطس ٢٠٢٢ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٤هـ

العدد : ١٦٢٠٨ - الاثنين ٠٨ أغسطس ٢٠٢٢ م، الموافق ١٠ محرّم ١٤٤٤هـ

الرياضة

الرفاع الشرقي يهزم سترة ويقفز إلى المركز الثالث

كتب علي الباشا

الأربعاء ٠٦ أبريل ٢٠١٦ - 03:00





أضاف الرفاع الشرقي البارحة ثلاث نقاط جديدة الى رصيده ليرتفع الى 18 نقطة والمركز الثالث في ترتيب الفرق بدوري الدرجة الأولى لكرة القدم بعد فوزه على فريق سترة بثلاثة أهداف نظيفة في ختام الجولة الثالثة عشر في المباراة التي أقيمت بينهما على ستاد خليفة، وانتهى الشوط الأول بتقدم الرفاع الشرقي بهدف، وقد سجل أهداف الرفاع الشرقي كل من سامي الحسيني (23) و ملادين (55) و أحمد جلال (87)، وقاد المباراة الحكم الدولي صلاح العباسي الذي طرد لاعب الرفاع الشرقي ملادين بعد نيله البطاقة الصفراء الثانية (76)، وقد بقي سترة على رصيده السابق (15) نقطة في المركز الثامن.
جاءت المباراة متوسطة في مستواها على مدار الشوطين وبأفضلية للرفاع الشرقي في الاستحواذ والسيطرة والانضباطية على مدار الشوطين، ولم يتأثر بالغياب المسبق لبعض لاعبيه وعلى رأسهم بودهوم، ولا بالطرد الذي تعرض له محترفه ولاعب الارتكاز ملادين في الدقيقة 76، بل أن الإستراتيجية التي لعب بها الكابتن محمد الشملان مكنته من تعويض الغيابات المؤثرة، بينما الوضع في سترة أنه تأثر كثيرا بغياب اللاعب الشكر، وأن الأسلوب الذي لجأ اليه مدربه الكابتن خالد بن حربان ، والذي كان مركزا كثيرا على الدفاع من بداية المباراة وهو ما سمح لفريق الرفاع الشرقي بالضغط عليه من البداية.
الرفاع الشرقي الذي بدأ المباراة بتشكيل ضم محمود العجيمي (حارس مرمى) – عباس عياد – الياسو – مدير عبد ربه – راشد الحوطي – ملادين – محمد سهوان – عبد الله يوسف – احمد جلال – محمد عبد الله – سامي الحسيني، وقد عمد الفريق الى تنويع اللعب واختار الهجوم من البداية عبر الأطراف وبالذات الجهة التي يتواجد فيها اللاعب الحوطي ، ولكن في الغالب اختار العمق مستفيدا من تحرك اللاعب عبد الله يوسف و محمد عبد الله، وبالفعل كان التركيز من خلال هذه المنطقة فاعليته، وبالذات أن الشملان وضع الحسيني كمهاجم صريح، ولذا فإن التحرك الذي ساعد فيه أحمد جلال جعل الضغط على صندوق الحارس مشيمع كبيرا رغم التكتل الدفاعي، ومن واحدة من الثغرات تمكن الحسيني من تسجيل هدف السبق عبر تمريرة ذكية من محمد عبد الله، وأيضا ذكاء من الحسيني نفسه في الالتفاف ووضع الكرة في المرمى023), كما تمكن أيضا مدافع سترة حسن الشيخ من إنقاذ مرمى فريقه من هدف اللاعب عبد الله يوسف (المنفرد).
وفي الوقت نفسه لم يقدم سترة العرض المنتظر منه ، وهو بدأ المباراة بتشكيل مكون من عبد الله مشيمع (حارس مرمى) – على فرحان – سعيد حسن – ازمات – حسن الشيخ – أحمد بلايط – سعيد منصور – محمد مرهون – علي العصفور – عباس السارين وقد كان يعتمد على التكثيف الدفاعي، وأيضا بالهجمات المرتدة ولكن من دون أي خطورة.
وقد كان اللعب في الشوط الثاني مشابها لما كان عليه الأمر في الشوط الأول مع زيادة تسريع اللعب من قبل الرفاع الشرقي والذي تمكن من الضغط المستمر لتعزيز هدفه، وقد كان له ما أراد عبر ملادين، ومن تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء، وكاد عبد الله يوسف أن يسجل بعدما انفرد بالحارس مشيمع قبل أن ينقذ الأخير الموقف (59)، وحاول سترة أن يضغط من ناحية الأطراف، ولكن انتقاله الهجومي ولّد مساحات فارغة، فاستفاد منها الرفاع الشرقي في القيام بمرتدات سريعة نتج عن واحدة منها الهدف الثالث عبر اللاعب أحمد جلال (87)، بينما الأسلوب الذي لعب به سترة لم يمكنه من تشكيل أي خطورة على مرمى الحارس العجيمي سوى مرة واحدة عبر علي العصفور الذي انفر د بالحارس والذي خطف الكرة منه باقتدار.





كلمات دالة

aak_news