العدد : ١٥٣١٦ - الجمعة ٢٨ فبراير ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٤ رجب ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٣١٦ - الجمعة ٢٨ فبراير ٢٠٢٠ م، الموافق ٠٤ رجب ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

بنصــــــاب بلــــــغ حــــــــوالي 95%
عمومية ABC تقرّ بنود الاجتماع ولا توزيعات على المساهمين

كتب: المحرر الاقتصادي

الاثنين ٢١ مارس ٢٠١٦ - 03:00



وافقت الجمعية العمومية للمؤسسة العربية المصرفية أمس على جميع بنود جدول الأعمال واعتماد توصية مجلس الإدارة بتخصيص صافي أرباح السنة المالية المنتهية في ديسمبر 2015 بتحويل مبلغ 17.993.000 دولار أمريكي للاحتياطي القانوني.. وتحويل الرصيد المتبقي وهو 161.937.000 دولار أمريكي إلى حساب الأرباح المبقاة.
كما تم مناقشة تقرير حوكمة الشركات لسنة 2015 والتزام البنك بمتطلبات مصرف البحرين المركزي والمصادقة عليه.. وإبراء ذمة أعضاء مجلس الإدارة عن تصرفاتهم خلال السنة المالية المنتهية في 31/12/2015م.
وبلغ النصاب القانوني للحضور 95%.
 وسجلت مجموعة بنك ABC في عام 2015 ربحاً صافياً مقداره 180 مليون دولار أمريكي بالمقارنة مع أرباح صافية بلغت 256 مليون دولار أمريكي في عام 2014.
وانخفض الدخل الصافي من الفوائد بنسبة 7% مقارنة بعام 2014 حيث بلغ 502 مليون دولار (2014: 541 مليون دولار)، كما انخفض الدخل من غير الفوائد بنسبة 35% ليصل إلى 227 مليون دولار (2014: 347 مليون دولار). وارتفع صافي مخصصات الديون المتعثرة إلى 70 مليون دولار مقارنة مع مبلغ 64 مليون دولار رصدت للمخصصات في عام 2014. وبلغ صافي الدخل التشغيلي 659 مليون دولار مقابل 824 مليون دولار في 2014.
وبلغت المصروفات التشغيلية 421 مليون دولار (2014: 439 مليون دولار). وعليه بلغت الأرباح قبل احتساب الضرائب والدخل الناتج من حقوق أسهم الأقلية 238 مليون دولار أمريكي بالمقارنة مع 385 مليون دولار أمريكي في 2014. وبعد احتساب الضرائب على العمليات خارج البحرين البالغ قدرها 1 مليون دولار أمريكي (2014: 67 مليون دولار) والدخل من حقوق أسهم أقلية وقدره 57 مليون دولار أمريكي (2014: 62 مليون دولار)، بلغ الربح الصافي للعام 180 مليون دولار أمريكي (2014: 256 مليون دولار).
وقال السيد صديق عمر الكبير رئيس مجلس إدارة البنك: يسرني أن أعلن بالنيابة عن مجلس إدارة مجموعة بنك ABC أن المجموعة حققت أداء جيداً بالنظر إلى الظروف الصعبة التي شهدتها بيئة الأعمال خلال عام 2015. وبسبب تراجع أسعار العملات أمام الدولار في الأسواق الرئيسية التي نمارس أعمالنا فيها، مقرونا عموماً بتقلبات السوق وأوضاعها الصعبة، انخفض صافي الربح إلى 180 مليون دولار (256 مليون دولار في عام 2014) وتراجع إجمالي الدخل التشغيلي إلى 729 مليون دولار (888 مليون دولار في عام 2014). 
وتابع قائلا: «استمرت أعمالنا الكبيرة في البرازيل بتحقيق النمو في الأرباح على الرغم من الركود الاقتصادي في تلك الدولة. إلا أن تراجع قيمة الريال البرازيلي بنسبة 30% مقابل الدولار الأمريكي أدى إلى انخفاض كبير في إسهام هذه الأعمال في إيرادات مجموعة بنك ABC. وقد أدت التقلبات في الأسواق المالية، إلى جانب التراجع في الصفقات غير المتكررة المنجزة لحساب العملاء، إلى انخفاض دخل الخزينة».
ولكن من ناحية أخرى، حافظت الأعمال المصرفية بالجملة على مستوى ربحية جيد وواصلت النمو. وعلى نحو مماثل حققت وحدات البنك المصرفية في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا نموا في أرباحها مما أسهم في تخفيف آثار انخفاض قيمة الدينار الجزائري بنسبة 20% والجنية المصري بنسبة 8% والدينار التونسي بنسبة 13%.
كما حافظ معدل القروض المتعثرة بالنسبة إلى إجمالي القروض على مستواه بالرغم من ارتفاعه قليلاً عن العام السابق وبلغ 3.4% (2.4% في نهاية عام 2014). وبالنظر إلى الأوضاع الاقتصادية الحافلة بالتحديات في العديد من أسواقنا فإن هذا المعدل يعكس جودة محافظ البنك وقوة سياسات وأطر إدارة مخاطر الائتمان المعتمدة.
 وعلى صعيد الميزانية العمومية، حافظ بنك ABC على قوته المالية. وظل معدل الكفاية الرأسمالية للبنك على مستوى أعلى من اشتراطات الحد الأدنى المطلوب الالتزام به وذلك بعد الأخذ بعين الاعتبار آثار متطلبات اتفاقية بازل الثالثة التي بدأ مصرف البحرين المركزي تطبيقها عام 2015. فقد بلغ إجمالي معدل كفاية رأس المال في المجموعة وفق اتفاقية بازل الثالثة 19.4% في نهاية العام، فيما بلغت نسبة كفاية الفئة الأولى من رأس المال 17.3%. وتراجعت الودائع، عموماً بسبب تأثيرات أسعار صرف العملات، إلى 18.5 مليار دولار أمريكي في نهاية عام 2015 (19.7 مليار دولار أمريكي في نهاية عام 2014)، بيد أن وضع السيولة المالية ظل قوياً، حيث بلغت نسبة الموجودات السائلة إلى الودائع في البنك 66% في نهاية السنة (65% في نهاية عام 2014).
 وتزامناً مع الذكرى الخامسة والثلاثين لتأسيس مجموعة المؤسسة العربية المصرفية، تم خلال عام 2015 طرح هوية تجارية جديدة للمجموعة وتحديث استراتيجية تحولها. فقد تم تغيير العلامة التجارية للمجموعة إلى بنك ABC لتعكس التغيرات في أسواقنا وقاعدة عملائنا، كما تم تبني استراتيجية تسويق إعلامي جديدة، بالإضافة إلى استراتيجية التحول وتطوير أعمال المجموعة. ونحن نطمح أن نجعل بنك ABC المصرف الدولي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وشمال افريقيا. وفيما نسعى إلى توسيع تواجدنا وأعمالنا في آسيا وزيادة التركيز على جهود المبيعات في أوروبا واستحداث منتجات جديدة ذات قيمة مضافة وتعزيز التنسيق الداخلي والتكامل بين وحدات المجموعة، فإننا نهدف إلى الاستفادة من الاتجاهات الجديدة في تدفقات التجارة الدولية وتقلص أعمال البنوك العالمية في العديد من الأسواق. ولعل أولى بوادر نجاح البنك في هذا المسعى هي حصوله على تفويضات مهمة لإصدار سندات وترتيب قروض جماعية كبيرة، مما يبشر بتحسن العائدات على رأس المال في المستقبل.
 ومن الجدير بالذكر أننا واصلنا تقوية وتعزيز هيكل أعمال مجموعة بنك ABC. فقد شهد عام 2015 تعزيز إطار إدارة المخاطر مع التركيز بشكل خاص على الالتزام بالأنظمة والقوانين وتطوير قدرات إدارة العمليات في كل الدول التي تمارس المجموعة أعمالها فيها. كما قمنا بالاستثمار في توظيف أشخاص جدد من ذوي الخبرة وتحديث الأنظمة التقنية والإجراءات التي من شأنها أن ترفع مستوى الكفاءة وتتيح لنا قدرات أكبر على الرقابة. ومن بين الأمور المهمة التي تم تطويرها لتسريع عملية التحول في البنك نظم إدارة وتقييم الأداء وأنظمة إدارة المعلومات. 
 وأكد الكبير: بالنظر إلى عام 2016 وما بعده، سيواصل مجلس الإدارة صقل وتنفيذ استراتيجية تطوير البنك. ونحن نهدف من وراء ذلك إلى تعزيز توظيف رأس المال وتحسين أعمال وأنشطة البنك في أسواقه القائمة والتوسع في أسواق تكميلية خلال السنوات المقبلة.
مصادر التمويل واستخداماتها
تتألف محفظة موجودات المجموعة بالدرجة الأولى من القروض والسلفيات، والأوراق المالية والإيداعات لدى البنوك والمؤسسات المالية الأخرى. بلغ إجمالي محفظة القروض والسلفيات 13.958 مليون دولار (2014: 14.819 مليون دولار). وارتفعت قيمة الأوراق المالية المحتفظ بها لغير أغراض المتاجرة بمقدار 908 ملايين دولار لتصل إلى 5.535 مليون دولار بينما انخفضت ودائع أسواق المال بمبلغ 1.557 مليون دولار لتصل إلى 4.313 مليون دولار. وارتفعت قليلا الأموال السائلة بنحو 93 مليون دولار إلى 1.002 مليون دولار.
وقد انخفضت الودائع من العملاء بمقدار 561 مليون دولار إلى 13.384 مليون دولار، في حين بلغ إجمالي ودائع البنوك والمؤسسات المالية الأخرى والأوراق المالية المباعة بموجب اتفاقيات إعادة الشراء 5.608 ملايين دولار (2014: 5.755 مليون دولار)، وبلغت قيمة السندات لأجل والسندات والتمويلات الأخرى لأجل 3.943 مليون دولار (2014: 3.891 مليون دولار).
وبلغ إجمالي قيمة موجودات المجموعة 28.195 مليون دولار في نهاية عام (2014: 29.356 مليون دولار). وبلغ متوسط الموجودات للعام 28.373 مليون دولار (2014: 28.568 مليون دولار) ومتوسط المطلوبات 24.590 مليون دولار (2014: 24.603 مليون دولار).





كلمات دالة

aak_news