العدد : ١٥٢٣٦ - الثلاثاء ١٠ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٣ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣٦ - الثلاثاء ١٠ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٣ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

سينما

جاكمان «الرجل ذو المخالب» يرفع لافتة «للكبار فقط»

الأحد ٢٨ فبراير ٢٠١٦ - 03:00



لم يثنِ التعب والجهد البدني الذي بذله الممثل الأسترالي هيو جاكمان خلال تصويره للجزء الثاني من سلسلة «ولفرين»، والذي عرض في 2013، وجمع أكثر من 414 مليون دولار على شباك التذاكر العالمي، عن المضي قدماً نحو لعب دور «الرجل ذو المخالب»، مجدداً في الجزء الثالث، والمقرر صدوره في 2017.
ليبدو ذلك أن شخصية «وليفرن» باتت مرتبطة عضوياً بجاكمان الذي طار في الجزء الثاني إلى اليابان، بعد محاولته الهروب من ماضيه، وكابوس قتله لزوجته في لحظة غضب، لتجبره الظروف إلى العودة لإطلاق العنان لمخالبه، بعد أن كاد يفقدها في نهاية الفيلم.
وبالطبع، شكل «ولفرين» في الجزء الثالث لن يتغير في المجمل العام، سوى أنه سيصبح أكثر عنفاً، الأمر الذي كفل له الحصول على تصنيف (للكبار فقط)، أي «للكبار فقط»، تلبية لرغبة الملايين من محبي «ولفرين» .ومتابعي جاكمان على تويتر، والذين أجمعوا على هذه الرغبة، بعد أن توجه إليهم جاكمان بسؤال حول طبيعة ما يودون أن يروه في «ولفرين 3»، لتأتي الاقتراحات، بأنهم يرغبون برؤية «ولفرين» على حقيقته، كما جاءت في كتب الكوميكس، وتحديداً في قصة «الرجل العجوز لوغان» التي تفيض بالعنف والدماء، وهو ما يرغبون في تجسيده على أرض الواقع. شركة فوكس تونتي سنتشري المنتجة للفيلم، أكدت أخيراً، إقرار تصنيف (للكبار فقط) لهذا الفيلم، وأكد الخبر العديد من المواقع السينمائية المتخصصة من بينها «كمنغ سون»، التي قالت إن الفيلم يستند على قصة «الرجل العجوز لوغان».
مبينة أن القصة ملآى بالدماء والعنف، ومستعرضة في الوقت ذاته، تاريخ هذه القصة التي قالت إن مارفيل نشرتها خلال الفترة من يونيو 2008 وحتى سبتمبر 2009، وأن الحكاية برمتها تجري في المستقبل، حيث تتعرض الولايات المتحدة إلى هجوم قاس من الأشرار، تنتهي فيه أسطورة أبطال «إكس مين»، ويبقى «ولفرين» لينتقم لزملائه، حيث يطلق العنان لمخالبه، بعد شعوره بالذنب لفقدانهم. وبناءً على هذا الخبر، أطلقت المواقع السينمائية العنان لتوقعاتها، حول طبيعة الشكل الذي سيظهر عليه «ولفرين» في 2017، ففي حين أشار بعضها إلى أن القصة ستركز على «لوغان العجوز»، وتقدمه بشكل بائس، توقعت أخرى أن يكشف الفيلم عن وجه جديد لـ «ولفرين»، لم يتعود عليه محبو هذه السلسلة، قائلة إنه سيكون عنيفاً بصورة ملحوظة. وبرغم وسم «ولفرين 3» بعبارة «للكبار فقط»، إلا أن ملامح نصه الذي يتولى كتابته ديفيد جيمس كيلي لم تتضح بعد، ولم تظهر للعلن، لتكتفي كافة التقارير بالتأكيد أن المخرج جيمس مونغولد، هو الذي سيتولى دفة الإخراج، لتكون هذه تجربته الثانية مع «ولفرين». هيو جاكمان الذي لعب بطولة الجزأين الأول والثاني، أكد أخيراً، بحسب موقع كوليدر الإلكتروني، أنه قرأ السيناريو بالكامل، مبدياً في الوقت نفسه إعجابه بالزخم الذي تمتلكه شخصية «ولفرين» في الفيلم، كما أكد أن الجزء الثالث سيكون الأخير في هذه السلسلة، وقال: «كما تعلمون، فهذا الفيلم سيكون الأخير في هذه السلسلة، وأتطلع لأن أقدمه بالشكل المطلوب والمثالي».






كلمات دالة

aak_news