العدد : ١٥٢٣٢ - الجمعة ٠٦ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣٢ - الجمعة ٠٦ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

دراسة خاصة ترصد متغيرات سوق العمل وحركة القوى العاملة

الثلاثاء ٢٦ يناير ٢٠١٦ - 03:00





بعد انتقال مهام المرصد الوطني لسوق العمل إلى تمكين، أطلقت دراسة خاصة لأرباب الأعمال تتضمن استبانة يهدف إلى رصد متغيرات سوق العمل ورسم صورة شاملة حول الجوانب المختلفة التي تتعلق بفرص التطوير المهني الموجودة في المملكة، حيث من المقرر البدء في هذه الدراسة في آخر أسبوع من شهر يناير 2016.
ومن ضمن قرار نقل مهام المجلس الأعلى للتدريب إلى تمكين، يذكر أن المرصد الوطني لسوق العمل الذي يركز على العديد من الجوانب المتعلقة بالعمل والعمال، قد تم ضمه ضمن صلاحيات واختصاصات تمكين.
وتم إطلاق المرصد لتحديد ورصد المعلومات الحيوية المتعلقة بسوق العمل وإصدار تقارير ودراسات القوى العاملة الوطنية في القطاعات المختلفة وما تحمله من مؤهلات ومعارف ومهارات مناسبة لمتطلبات سوق العمل، وذلك من خلال إنشاء نظام وقاعدة بيانات ذكية وحيوية تقوم بجمع وتحليل المعلومات المتعلقة بسوق العمل، والتي تستخدم في توجيه السياسات واتخاذ القرارات المتعلقة بسوق العمل، وإعلام أولياء الأمور والطلاب بفرص العمل المتوافرة بالإضافة إلى إطلاع المستثمرين وأرباب العمل على الخيارات الاقتصادية المتاحة.
وتشجع تمكين جميع أرباب العمل على المشاركة في هذه الاستبانة وذلك لأهميته ولكونه العنصر الرئيس الذي يستخدمه المرصد الوطني لسوق العمل للحصول على تجارب وخبرات واستراتيجيات أرباب العمل فيما يتعلق بالاحتياجات من الوظائف والمهارات المطلوبة للاستثمار في الموارد البشرية الوطنية.
وقال الرئيس التنفيذي لتمكين د. إبراهيم جناحي: «إن تمكين تقدر الآراء والمقترحات الذي يقدمها الجمهور لتحسين وتطوير علمياتنا وخدماتنا، ولذلك، نحن مستمرون في جمع هذه الآراء والمقترحات بالإضافة إلى البيانات والمعلومات القيمة عن القوى العاملة وذلك لتأكيد تغطية احتياجات سوق العمل المتغيرة. كما سنستمر في شراكتنا مع وزارة العمل والتنمية الاجتماعية بالإضافة إلى الجهات المعنية، وذلك لتوفير الخدمات التي يتطلبها القطاع الخاص».





كلمات دالة

aak_news