العدد : ١٥٢٣٩ - الجمعة ١٣ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣٩ - الجمعة ١٣ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٦ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

المال و الاقتصاد

ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة
الوزير ميرزا يحل ضيفا في جلسة حوارية مع وزراء الطاقة

الأربعاء ٢٠ يناير ٢٠١٦ - 03:00



شارك وزير الطاقة الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا في حفل افتتاح الدورة التاسعة من القمة العالمية لطاقة المستقبل ضمن فعاليات أسبوع أبوظبي للاستدامة.
وشهد حفل الافتتاح حضور عدد من قادة دول العالم يتقدمهم الرئيس المكسيكي انريكه بينيانييتو والأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون ورئيس أيسلندا والرئيس النيجيري ووزير خارجية فرنسا ورئيس وزراء المملكة المغربية وعدد كبير من وزراء الطاقة بدول مجلس التعاون والدول العربية وصناع القرار، وشمل الحفل أيضا إلى جانب القمة العالمية لطاقة المستقبل القمة العالمية للمياه ومنتدى مدن المستقبل، وكذلك شمل الحفل توزيع جائزة الشيخ زايد طيب الله ثراه لطاقة المستقبل حيث تم تكريم المبدعين والمؤسسات التي تألقت خلال العام المنصرم في تنمية ونشر مجالات الطاقة المتجددة والتنمية المستدامة.
وأوضح وزير الطاقة الدكتور ميرزا أهمية هذا الملتقى السنوي الذي يناقش فيه صناع القرار أكبر التحديات في استدامة الطاقة ويستعرضون أحدث التطورات في قطاعات الطاقة والنفط والغاز والطاقات المتجددة وآخر استراتيجيات الدول لاحتضان مصادر الطاقة المتجددة بشكل موسع بدلا من الطاقة الأحفورية التي هي (النفط والغاز الطبيعي) وذلك في ظل التقدم التكنولوجي الملحوظ والمتسارع للطاقة الشمسية وطاقة الرياح وانخفاض أسعار إنتاج الكهرباء من هذه المصادر بشكل كبير خلال السنوات القليلة الماضية، وقال الوزير «إن ملتقى أبوظبي للاستدامة يأتي كخطوة مساندة ومكملة لجهود قمة المناخ لمؤتمر باريس لحماية البيئة (كوب 21)».
كما أشار الوزير إلى أن النقاشات في هذا الملتقى اشتملت كذلك على طرق التمويل المتاحة لخيارات الطاقة المتجددة التي أدت إلى انخفاض قيمة وحدة الكهرباء التي يتم إنتاجها من هذه المصادر إلى مستوى ينافس بشكل جدي قيمة الوحدة من المحطات الحرارية والذي بدوره سيؤدي إلى زيادات متسارعة لمزيج الطاقة بنسب تتجاوز 30% خلال الفترة حتى عام 2030 وفي هذا الإطار أشار الوزير إلى أن هذه المؤشرات سوف تأتي بالمنفعة لصالح مملكة البحرين في توسعة خيارات الطاقة المتجددة وزيادة نسبتها في إجمالي الإنتاج من السعات الكهربائية.
وشارك الوزير ميرزا في حلقة نقاشية لعدد من وزراء الطاقة من بينهم وزير الطاقة الأردني والماليزي، حيث أوضح الوزير التزامات مملكة البحرين في اجتماع البيئة في باريس «كوب 21» بالدور الذي ستضطلع به وحدة الطاقة المستدامة التي تم استحداثها ضمن هيكلة وزارة الطاقة لوضع أسس واستراتيجيات رفع كفاءة الطاقة وتوسعة مساهمات الطاقة المتجددة وما يترتب على ذلك من تعزيز واقع البحرين في المساهمات الوطنية المحددة خلال الأربع سنوات القادمة. كما أوضح الوزير أن حكومة مملكة البحرين الموقرة من خلال اللجنة العليا لدعم الاقتصاد والطاقة تعطي اهتماما خاصا في أمن واستدامة الطاقة، وهناك عدد من مشاريع الطاقة المتجددة التي يتم تطويرها حاليا بالإضافة إلى خطوات جادة لتوسعة مساهمة الطاقة المتجددة في إجمالي سعة الطاقة الكهربائية في البحرين.






كلمات دالة

aak_news