العدد : ١٥١٨٦ - الاثنين ٢١ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٦ - الاثنين ٢١ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ٢٢ صفر ١٤٤١هـ

الرياضة

الفريق الملكي يخوض المنافسات إلــــــى جــــانب فرســـــان العالم
ناصر بن حمد: ثقــــتنا كــــبيرة بتحقيق فـرساننا نتائج متميزة في سباق محمـد بن راشد للقدرة

الجمعة ٠٨ يناير ٢٠١٦ - 03:00



دبي - المكتب الإعلامي: بتوجيهات من سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة قائد الفريق الملكي يشارك الفريق الملكي في سباق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي للقدرة لمسافة 160 كم والذي يقام بقرية سيح السلم الدولية للقدرة يوم غد المقبل بمشاركة نخبة من الفرسان من دول الخليج العربي ودول العالم، ويعد سباق كأس صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم للقدرة من أقوى السباقات في المنطقة نظرًا إلى مشاركة أقوى الفرسان والجياد حيث تشير التوقعات للمتابعين في رياضة القدرة إلى أن السباق سيأتي بمستوى فني رفيع يتناسب مع قوة الفرسان الذين يشاركون في السباق، وتقتصر مشاركة فرسان الفريق الملكي في هذا السباق على ستة فرسان هم الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة وسلمان عيسى ورائد محمود ومحمد الخاطري وعلي بوسفر.
 وأعرب سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة عن سعادته بمشاركة الفريق الملكي في هذا التجمع الرياضي الكبير الذي يضم نخبة من فرسان القدرة المتميزين، مؤكِّدًا أن مشاركة فرسان الفريق الملكي للقدرة في السباق الكبير تهدف إلى إنجاح السباق الذي يحمل اسما عزيزا علينا جميعًا والتي من المؤمل ان تسهم في اعطاء فرسان المملكة المزيد من الخبرات في رياضة القدرة، وأضاف سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة: حرصنا على المشاركة والوجود في هذا السباق والمساهمة في إنجاحه إلى جانب أشقائنا فرسان الإمارات وفرسان الدول الأخرى المشاركة في السباق، مؤكِّدًا أن وجود الفرسان في سباق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم جاء لإعطاء الفرسان الفرصة للاحتكاك مع فرسان الامارات والعالم والذي سيكون سريعا وقويا من الناحية الفنية.
وأشار سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى أن المنافسة ستكون قوية وصعبة بكل تأكيد في ظل وجود نخبة من أبرز فرسان وجياد القدرة والمتخصصة في السباقات الطويلة لمسافة 160 كم، مؤكِّدًا سموه أن هذه المسافات تحتاج إلى جياد خاصة وتم إعدادها لمثل هذه المسافات، كما أنها تحتاج إلى خطط واستراتيجيات خاصة أيضا للتعامل الجيد مع السباقات الطويلة التي تسهم في توزيع جهد الجواد على جميع مراحل السباق ليبقى ضمن المنافسة حتى الجولة الأخيرة من البطولة، وأضاف سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة: قرية دبي للقدرة التي سيقام عليها السباق ومضمارها ليس بغريبين علينا، حيث خضنا العديد من السباقات على هذا المضمار ولدينا معرفة جيدة، كما أن الطقس في دبي مشابه للبحرين لذلك لن نواجه أي مشكلة في هذا الجانب والسباق سيكون سريعا كعادة السباقات في دولة الامارات العربية المتحدة، وتوقع سموه أن السباق سيظهر بالصورة الفنية المتوقعة، ليتناسب مع الاسم الذي تحمله البطولة، وليعكس مدى تطور رياضة القدرة في المنطقة والتي حازت مراكز متقدمة في البطولات العالمية ومختلف البطولات الدولية. 
دعيج بن سلمان: نطمح إلى النتائج
وأكّد الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة مدرب الفريق الملكي أن مشاركة الفريق في سباق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم والذي يعد من أقوى السباقات في الإمارات والمنطقة بشكل عام هو اختبار جديد للفريق الملكي في البطولات الخارجية وخاصة ان السباق يشهد سنويا مشاركة واسعة من فرسان الإمارات والدول الخليجية وبعض الفرسان العرب، وبطولة هذا العام ستكون قوية أيضا نظرًا إلى حجم المشاركة ووجود مجموعة من أبرز الفرسان في هذا السباق الذين سيسهمون في اثراء السباق من كل النواحي مؤكِّدًا ان هذا الوجود الكبير سيكون له انعكاسات إيجابية على فرسان المملكة المشاركين في هذا الحدث الرياضي المهم في رياضة القدرة.
وأكّد الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة أن وجود فرسان الفريق الملكي للقدرة سيسهم في تطوير مهاراتهم وقدراتهم في سباقات القدرة كما سيسهم بلا شك في انجاح السباق مشيرًا إلى ان فرسان الفريق الملكي اعتادوا على أن سباقات 160 كم التي تحتاج إلى إعداد بدني وفني للفارس والجواد أيضا، إذ إن هذا السباق يعد من السباقات الطويلة، وتتطلب خططا واستراتيجيات خاصة تساعد الفارس والجواد للمحافظة على طاقته لجميع مراحل السباق، وابدى الشيخ دعيج بن سلمان آل خليفة ثقته بفرسان الفريق الملكي في تحقيق نتيجة ايجابية في هذا السباق وذلك عطفا على الخبرة الكبيرة التي يتمتعون بها وتشابه الظروف بين سباقات البحرين وسباقات دبي متمنيا للفرسان التوفيق والنجاح. 
د.خالد أحمد: نسعى للاستفادة
ومن جانبه اثنى الدكتور خالد أحمد حسن مدير الفريق الملكي للقدرة على جهود سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة في متابعة فرسان الفريق الملكي تمهيدا للمشاركة في سباق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم وحرص سموه على الاعداد المتميز لهذا السباق مشيرًا إلى ان الفريق الملكي واصل تدريباته الفنية والمستمرة للمشاركة في هذا السباق أملا في تحقيق النتائج الكبيرة والمرجوة التي تؤكد التطور الكبير الذي وصلت اليه رياضة القدرة البحرينية من تطور كبير على مختلف الأصعدة، وأشار الدكتور خالد أحمد إلى ان فرسان الفريق الملكي سيشاركون بقوة في هذا السباق املا في تحقيق النتائج المرضية مؤكِّدًا ان الفرسان يتمتعون بخبرة كبيرة في مجال السباقات الدولية والمسافات الطويلة، الامر الذي يجعلنا نتفاءل بتحقيق نتيجة ايجابية في هذا السباق الذي سيشارك فيه نخبة من فرسان القدرة، وأضاف د. خالد أن المنافسة المتوقعة في هذا السباق ستكون صعبة وقوية لوجود نخبة من عمالقة سباقات القدرة من الإمارات وخارجها، حيث السباق قوي ومثير كما تشير معطياته الأولية، ودائما ما تكون عليها سباقات الإمارات العربية المتحدة التي تكون سريعا جدا.
 الفحص البيطري اليوم
يجرى اليوم الجمعة الفحص البيطري في مقر إقامة السباق حيث أتمت اللجنة المنظمة للسباق الإجراءات الادارية والتنظيمية لإقامة الفحص البيطري كما هو معتاد في هذه السباقات وفقا لقوانين الاتحاد الدولي للفروسية الخاصة برياضة القدرة بما يضمن نجاح عملية الفحص البيطري. 
مشاركة كبيرة
حرص عدد كبير من فرسان الدول العالمية على التسجيل في بطولة محمد بن راشد للقدرة الامر الذي يؤكد أهمية السباق على المستوى العالمي، كما أن تلك المشاركة تنذر بسباق قوي ومتميز من الناحية الفنية وصعوبة التكهن بهوية الفائز في ظل هذه المشاركة الكبيرة. 
اللجنة المنظمة تنهي كل الاستعدادات
أنهت اللجنة المنظمة لسباق محمد بن راشد للقدرة كل الاستعدادات الإدارية والفنية لإقامة السباق خاصة من ناحية تجهيز قرية سيح السلم الدولية للقدرة التي تعد من ابرز قرى القدرة كما انهت اللجنة المنظمة إجراءات تسجيل الفرسان والجياد المشاركة في البطولة.






كلمات دالة

aak_news