العدد : ١٥١٨٢ - الخميس ١٧ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٨ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٨٢ - الخميس ١٧ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٨ صفر ١٤٤١هـ

بريد القراء

ظاهرة غياب الطلبة قبل أو بعد الإجازات الرسمية

الأحد ٠٣ يناير ٢٠١٦ - 03:00



ظاهرة جديدة بدأت تطفو وتتوسع وتنتشر بين أبنائنا وبناتنا الطلبة في مملكتنا الغالية وهي الغياب قبل أو بعد الإجازات الرسمية، كالعيد أو عرفة أو محرم أو اليوم الوطني وبداية العام، فمهما يكن طول الإجازة الرسمية الغياب حاضر النية مبيتة له من قبل الطلبة وربما أولياء الأمور قبلها أو بعدها بيوم أو يومين وعلى مرأى وعلم من وزارة التربية والإدارة التعليمية والتربوية من دون أخذ قرار جريء يوقف هذا التسيب. نعم نرى وتأتينا عبر وسائل التواصل تحذيرات وتهديد ووعيد من الإدارة المدرسية عن غياب الطلبة -وهذا جيد- لكن لا يعدو هذا التحذير إلى قرار أو تنفيذ وهذا ما يجعل تحذيراتهم وتهديداتهم محل سخرية من الطلبة الصغار منهم قبل الكبار لأنهم أمنوا العقوبة. والأدهى والأمر أن يأتي المربي الفاضل والأستاذ القدوة ليشجع الطلبة على الغياب بطريقة غير مباشرة بدعوى قلة الحضور أو عدم تسجيل غياب أو بدعاوى أخرى تشجع على الغياب، ما يسهل على الطلبة التغيب والخلود إلى النوم أو التسكع في الشوارع. أرجو من وزارة التربية أخذ المشكلة بعين الاعتبار والجدية وأخذ القرارات الصارمة حيال هذه الظاهرة التي بدأت تتوسع وربما سنشاهد خلال السنوات القادمة عدد الغياب سيفوق عدد الحضور والتعليم إذا لم تتخذ الوزارة إجراء صارما لهذه الظاهرة.
عيسى الكواري





كلمات دالة

aak_news