العدد : ١٥١٧٩ - الاثنين ١٤ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٥ صفر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥١٧٩ - الاثنين ١٤ أكتوبر ٢٠١٩ م، الموافق ١٥ صفر ١٤٤١هـ

بريد القراء

ربّ هـمـة أحـيـــت أمــــة

الجمعة ٠١ يناير ٢٠١٦ - 03:00



نعم هكذا يجب أن تكون الأم، المعلمة المربية الفاضلة الداعية.
سأل المعلم ‏طلاب الصف الأول: كل واحد يقول لي ماذا يريد ان يكون عندما يكبر؟
منهم من قال - طيار - طبيب – مهندس، كلهم إجابتهم كانت تدور حول ذلك إلا واحد منهم قال شيء غريب، وضحك منه التلاميذ اتدرون ماذا قال؟، قال: أريد أن أكون (صحابيا).
تعجب المعلم من التلميذ، سأله: ليش صحابي؟
** أجاب: ماما كل يوم قبل ما أنام تقولي قصة (صحابي)،
(الصحابي) يحب اللـه.. أبي أطلع مثله أحب الله تعالى الكريم العظيم.
سكت المعلم، وهو يحاول منع دمعته من هذه الإجابة!!
وعلم أن خلف هذا الطفل (أمًّا عظيمة) لذلك صار هدفه عظيمًا.
تقول إحدى معلمات الفنية: في يوم من الأيام طلبت من إحدى الصفوف الابتدائية أن يرسموا: (منظر الربيع)، فجاءت تلميذة وقد رسمت (مصحفا) فتعجبت من رسمتها.
فقلت: ارسمي الربيع وليس (مصحفا)!! ألا تفهمين؟!، وكانت إجابتها البريئة كصفعة على وجهي، قالت: (القرآن) ربيع قلبي هكذا علمتني (أمي)! أي تربية تلك؟!
سيف الله المسلول خالد بن الوليد إذا أمسك المصحف أمسكه باكيًا ويقول (شغلنا عنك الجهاد)، ما أجمله من عذر، أما الآن (شغلنا عنك الجهاز) الفرق حرف واحد فقط، اللهم اجعلنا ممن يتأمل ويتدبر فيعمل.
هدى صالح الدوسري





كلمات دالة

aak_news