العدد : ١٥٢٣٢ - الجمعة ٠٦ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

العدد : ١٥٢٣٢ - الجمعة ٠٦ ديسمبر ٢٠١٩ م، الموافق ٠٩ ربيع الآخر ١٤٤١هـ

بريد القراء

الحورة تخسر ابنها البكر «الخياط»

الجمعة ٠١ يناير ٢٠١٦ - 03:00




خسرت منطقة الحورة مؤخراً الدكتور محمد عبدالرسول الخياط وهو من أبنائها المعروفين وبعد أن اختاره الله الى مثواه الأخير، إني أتذكرك عندما كنت تشاركنا الاحتفالات بشهر رمضان ونحن أطفال صغار.
لقد كنت القائد للمجموعة وتعمل جاهداً على إرضاء كل فرد من الصبية، تدافع عن المظلوم وتقف ضد الظالم، كانت أيامنا جميلة لا تنسى، كيف ننسى وصورتك مازالت تلاحقنا .
الحورة تخسر ابنها البكر، نعم... ابنها البكر الذي ربته تربية ممتازة وأصبح من أهم رجالات الوطن، فقد أسس المختبر الجنائي بوزارة الداخلية، بعد أن اجتهد في دراسته وسهر الليالي ووصل إلى ما هو عليه وبعدها أسس مثله في وزارة العدل وقد زوده بأحدث الأجهزة والمعدات في هذا المجال.
المرحوم الدكتور محمد الخياط كان وطنياً بمعنى الكلمة يعشق تراب الحورة والبحرين وأهلها وحث شباب المنطقة على مواصلة تحصيلهم العلمي ، له بصمة لا تنسى، من إسهامات ووقفات وطنية مشرفة .
انتقل إلى مسكنه بعيداً عن منطقته ولكنه كان متواصلا مع كل من يعرفه بالحورة ومتعاونا الى آخر أيامه، كان يزور المنطقة التي ولد فيها وترعرع، الحورة هي من احتضنته وعلمته كيف يحب ويتقرب إلى قلوب الآخرين ، وداعاً يا ابني البكر لقد رحلت عنا وستبقى ذكراك مدى الحياة هذه الكلمات ستتذكرك طوال الدهر فوداعاً .
الحورة هي من احتضنته وعلمته كيف يحب ويتقرب إلى قلوب الآخرين والمحيطين به من كل جانب.
وداعاً يا ابني البكر هذا ما قالته الحورة، لقد رحلت عنّي وستبقى ذكراك الجميلة مدى الحياة، هذه السطور من الكلمات قليلة في حقك وانك تستحق كل الحب فوداعاً .
صالح بن علي




كلمات دالة

aak_news