العدد : ١٤٢١٠ - الجمعة ١٧ فبراير ٢٠١٧ م، الموافق ٢٠ جمادى الأولى ١٤٣٨ هـ

العدد : ١٤٢١٠ - الجمعة ١٧ فبراير ٢٠١٧ م، الموافق ٢٠ جمادى الأولى ١٤٣٨ هـ

أخبار البحرين

الملك يزور وزارة الداخلية.. ويؤكد:
اعتزازي كبير برجال أمننا البواسل



أعرب حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى عن شكره وتقديره لما يبذله رجال أمننا البواسل من جهود مخلصة ومتواصلة في أداء واجبهم الوطني في حفظ الأمن والاستقرار في البلاد.. مشيدًا جلالته بما حققوه من إنجازات في التعامل الأمني مع مختلف القضايا التي تمسُّ أمن البلاد، وتمكنهم بفضل الله من إفشال المخططات الإرهابية وملاحقة المطلوبين للعدالة، وأداء المهام الأمنية المطلوبة بجاهزية عالية واحتراف أمني.
جاء ذلك لدى زيارة جلالته لوزارة الداخلية أمس والتقائه كبار ضباطها ومسؤوليها، بحضور وزير الداخلية الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة، حيث منح جلالته عددا من الضباط الأوسمة التقديرية تقديرًا لتضحيات البواسل وكفاءتهم في أداء الواجب. وأشاد جلالته بالتكاتف والعمل المشترك من وزارة الداخلية وإخوانهم في قوة دفاع البحرين والحرس الوطني وجهاز الأمن الوطني لأداء رسالتهم النبيلة السامية، شاكرًا وزير الداخلية والعاملين معه لما تشهده الوزارة من تطور ورقي مستمر.
وأضاف جلالته: إن البحرين بعون الله ستظل كما هي دائمًا حرة أبية تنعم بالأمن والأمان، وتسير بخطى ثابتة في طريق التنمية والرقي بفضل أبنائها المخلصين.


(التفاصيل)

قام حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى القائد الأعلى أمس بزيارة لوزارة الداخلية،  بحضور المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين، فلدى وصول جلالته كان في الاستقبال الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية وعدد من كبار المسؤولين بوزارة الداخلية. وفي بداية الزيارة عزفت الفرقة الموسيقية السلام الملكي، ثم التقى جلالة الملك المفدى عددا من كبار الضباط والمسؤولين بالوزارة. كما تفضل صاحب الجلالة الملك المفدى القائد الأعلى بمنح عدد من الضباط الأوسمة التقديرية، شاكرا ومقدرا لهم جهودهم المثمرة متمنيا لهم النجاح والتوفيق. بعد ذلك صافح جلالته عددا من كبار الضباط.
كما قدم جلالة الملك المفدى القائد الأعلى خالص التعازي والمواساة إلى أسرتي الشهيدين اللذين استشهدا مؤخرا، داعيا الله لهما ولمن سبقوهما على درب الشهادة والتضحية بالرحمة والرضوان، وأن يسكنهم الله فسيح جناته مع الشهداء والصديقين وأن يلهم أهلهم الصبر والسلوان. وخلال اللقاء قال جلالته: يطيب لنا أن نعرب عن خالص شكرنا واعتزازنا بما يبذله رجال أمننا البواسل من جهود مخلصة ومتواصلة في أداء واجبها الوطني في حفظ الأمن والاستقرار في البلاد مشيدين بما حققوه من إنجازات في التعامل الأمني مع مختلف القضايا التي تمس أمن البلاد وتمكنهم بفضل الله من إفشال المخططات الإرهابية وملاحقة المطلوبين للعدالة، وأداء المهام الأمنية المطلوبة بجاهزية عالية واحتراف أمني وقدرة فائقة على التعاون والتنسيق وأخذ زمام المبادرة من خلال العمليات الاستباقية، مقدرين على الدوام تضحيات رجال الأمن وتفانيهم في أداء الواجب. مشيدا جلالته بالتكاتف والعمل المشترك بين وزارة الداخلية وإخوانهم من قوة دفاع البحرين والحرس الوطني وجهاز الأمن الوطني لأداء رسالتهم النبيلة السامية، شاكرا جلالة الملك المفدى الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة وزير الداخلية  وجميع العاملين معه في الوزارة على ما تشهده وزارة الداخلية من تطور ورقي مستمر. وقال جلالته: إن البحرين بعون الله ستظل كما هي دائما حرةً أبية تنعم بالأمن والأمان وتسير بخطى ثابتة على طريق التنمية والرقي بفضل أبنائها المخلصين. كما كلف جلالته الحضور بنقل تحياته وتقديره جميع منتسبي وزارة الداخلية في مختلف مواقع عملهم متمنيا للجميع دوام التوفيق واستمرار النجاح.
وقد رفع وزير الداخلية، إلى مقام حضرة صاحب الجلالة الملك المفدى، أسمى آيات الشكر والتقدير والولاء على هذه الزيارة الملكية السامية، والتي تعد وسام شرف ومدعاة فخر واعتزاز، في ظل ما يحظى به منتسبو الأمن، من جلالته من دعم ورعاية، تقديرا لعطائهم وتضحياتهم، سائلا المولى عز وجل أن يحفظ جلالة الملك، قائدا وبانيا نهضة البحرين المباركة، وأن يديم سبحانه وتعالى نعمة الأمن والاستقرار على مملكة البحرين.



aak_news