الجريدة اليومية الأولى في البحرين

العدد : ١٣٥٩٤ - الجمعة ١٢ يونيو ٢٠١٥ م، الموافق ٢٥ شعبان ١٤٣٦ هـ
(العودة للعدد الأخير)

أخبار البحرين

وزيرة التنمية ترعى احتفال «الريادة الشبابية» باختتام برنامج «فرصة»



تحت رعاية وزيرة التنمية الاجتماعية فائقة الصالح اختتمت جمعية الريادة الشبابية مساء أمس الأول بفندق رامي جراند بمنطقة السيف برنامج «فرصة» لريادة الأعمال بإعلان الفائزين بالمراكز الثلاث الأولى بأفضل عروض ورواد أعمال والذين تم اختيارهم بناء على معايير لجنة التحكيم. بعد شهرين ونصف تقريبا من بداية البرنامج بمشاركة 18 من الشباب البحريني. حيث يهدف البرنامج إلى تنمية روح ريادة الأعمال لدى الشباب البحريني الطموح من خلال إتاحة الفرصة للمشتركين للحصول على تدريب مع مجموعة من المدربين والمرشدين ورواد الأعمال الشباب.
وبهذه المناسبة أكدت مديرة برنامج فرصة أميرة محمود أن البرنامج يعتبر فرصة حقيقية للمشاركين لمساعدتهم على النجاح في تحقيق أهدافهم في ريادة المشاريع. مما ينعكس على التنمية الاقتصادية في مملكة البحرين. مشيرة إلى أن هذا البرنامج يأتي ضمن البرامج التدريبية التي تنفذها الجمعية في إطار سعيها إلى زيادة وعي الشباب البحريني بالفرص المتاحة أمامه والعمل على الاستفادة منها بما يسهم في تعزيز رؤية البحرين الاقتصادية 2030.
معبرة عن سعادتها لفوز البرنامج الذي ينفذ للمرة الأولى بمنحة من وزارة التنمية الاجتماعية. كما نجح في الحصول على شراكة استراتيجية مع مجموعة من المؤسسات في مملكة البحرين كبنك البحرين للتنمية. شركة زين البحرين للاتصالات. تمكين وغيرهم.
وقد تضمن البرنامج ثلاث مراحل بدأت المرحلة الأولى بعدد من ورش العمل حول ريادة الأعمال. وبعث الأفكار التجارية المطروحة. ودراسة السوق ومتطلباته. وإعداد خطط العمل وورشة مهارات الاتصال والعرض والتقديم التجارية. حاضر فيها نخبة من الخبراء والمتخصصين في مجال ريادة الأعمال. ثم أعطيت فرصة للمشتركين لإعداد دراسة السوق وتم تقييمها من قبل لجنة التحكيم. ثم انتقل المشتركون إلى المرحلة الثانية من البرنامج والتي افتتحها نائب مدير عام بنك البحرين للتنمية الشيخ هشام بن محمد آل خليفة. بكلمة ملهمة للمشتركين عن أهمية ريادة الأعمال في البحرين. ومن ثم حضر المشتركون محاضرات تعريفية عن الجهات الداعمة للمشاريع في المملكة القاها ممثلون عن وزارة الصناعة والتجارة وتمكين وبنك التنمية بالإضافة إلى محاضرات عن مبادئ التسويق والتسوق الإلكتروني والإدارة المالية.
كما اشتملت المرحلة على ورشة عمل «كن رائعا» والتي تمحورت حول أهمية التفكير الإبداعي والهوية التجارية واستراتيجية التسوق في عالم الأعمال. ثم انتقل المشاركون إلى المرحلة الثالثة والأخيرة بحضور جلسة «الرواد يلتقون» والتي تعرفوا من خلالها عن قرب على مشاريع تجارية رائدة في البحرين وانتهت المرحلة بعقد جلسات استشارية جماعية ومن ثم فردية بين المشاركين. ومجموعة من المدربين والمرشدين أصحاب الخبرة. لمساعدتهم على إعداد خطة عمل متكاملة تم تقييمها من قبل لجنة تحكيم.





نسخة للطباعة

مقالات أخرى...

الأعداد السابقة