العدد : ١٢٧٦٦ - الأربعاء ٦ مارس ٢٠١٣ م، الموافق ٢٤ ربيع الثاني ١٤٣٤ هـ

العدد : ١٢٧٦٦ - الأربعاء ٦ مارس ٢٠١٣ م، الموافق ٢٤ ربيع الثاني ١٤٣٤ هـ

الصفحة الأخيرة

وكالة دولية تدعو إلى مكافحة عقارات النشوة القانونية




حذر مجلس الأمم المتحدة للسيطرة على المخدرات أمس الثلاثاء، من أن مستخدمي المخدرات يتحولون الآن بشكل متزايد حول العالم إلى الأدوية وإلى المواد الجديدة التي لم يتم حظرها ودعا الحكومات إلى مكافحة هذا الاتجاه. وقال المجلس الدولي للسيطرة على المخدرات في تقريره السنوي لرصد الاتجاهات إن إساءة استخدام الأدوية الموصوفة ارتفع ولا سيما في أمريكا الشمالية والجنوبية وفي جنوب وجنوب شرق آسيا وفي بعض الدول الأوروبية.
وأبدى المجلس ومقره فيينا قلقا ولا سيما بشأن الوصف والاستخدام المفرط للأدوية المحفزة لعلاج قصور الانتباه وفرط الحركة. كما تم إدراج المهدئات من بين الأدوية التي تمثل مشكلة، فقد تبين أن في بعض دول أمريكا الجنوبية يتناول أكثر من 6 في المائة من طلاب المدارس الثانوية هذه المواد. وفي جنوب آسيا تحول الأفراد إلى تناول الأدوية الموصوفة عبر الحقن، وهو اتجاه ساعد على انتشار فيروس نقص المناعة المكتسب «اتش آي في» المسبب للايدز والتهاب الكبد. كما حذر رايموند يانس، رئيس المجلس الدولي للسيطرة على المخدرات، من دخول «المواد القانونية المثيرة للنشوة» من باب الأدوية الخاصة بعلاج الأمراض العقلية التي يتم تطويرها بمعدل سريع يتجاوز الجهود الحكومية لحظرها.








aak_news